اغلاق

خليفة : حجز الاموال فعل جبان ودبلوماسية رخيصة

قال محمود خليفة وكيل وزارة الاعلام الفلسطينية " أن حجز دولة الاحتلال للأموال الضريبية الفلسطينية إرهاب وقرصنة وجريمة على مستوى دولي يستدعي خطوات عاجلة ورادعة،


الدكتور محمود خليفة

من مجلس الأمن والأمم المتحدة  بحق دولة الاحتلال التي تستخدم الحق الفلسطيني والدم الفسلطيني في حملاتها الانتخابية، وهذه التصرفات باتت متكررة في خرق فاضح  لكل الأعراف والمواثيق الدولية ".
وأضاف خليفة : " أن ما تفوّه به وزير خارجية الاحتلال " ليبرمان" في اجتماع مع السفراء المعتمدين في دولة الاحتلال، يعبّر عن عقلية الاحتلال المريضة التي لم تثبت تصرفاتها أنها شريك لصنع سلام تاريخي، وهو خطاب موتور كالعادة من رأس الدبلوماسية الإسرائيلية ".
وأشار الى " أن العقلية الاحتلالية المسيطرة في اسرائيل هي العقبة الحقيقية أمام تحقيق السلام والأمن والاستقرار في المنطقة والعالم أجمع، إذ تثبت اسرائيل مِراراً أنها تتصرف فوق القانون الدولي وفوق المؤسسة الدولية" ،  وقال : "ان ما صرح به ليبرمان شذوذ سياسي لا يبرر حملة التحريض المتواصلة على القيادة الفلسطينية والحكومة الفلسطينية ، داعياً الجمهور الاسرائيلي لان يتخلص من هذه النتوءات التي لا همّ لها سوى ادامة الصراع والسعي لشن الحروب التي يذهب ضحيتها الأبرياء، لأن مصالحها تتقاطع مع هذه الافعال ".

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق