اغلاق

دير حنا : شخصيات دينية وسياسية تجتمع لمحاربة العنصرية

اقيم في قاعة الجلسات في مجلس دير حنا اجتماع بحضور سمير حسين رئيس مجلس دير حنا، امين عنبتاوي رئيس بلدية شفاعمرو، الاب الياس ضو راعي طائفة الروم الكاثوليك في ديرحنا،


مجموعة صور خاصة التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما

الشيخ مأمون مطاوع  امام المسجد القديم ، بالاضافة الى مدراء مدارس وشخصيات اخرى اعتبارية ، وذلك في اعقاب قيام احد المواطنين بالتعقيب عبر مواقع التواصل الاجتماعي على قضية مجلة شارلي ايبدو الفرنسية ، التصريحات التي وصفت بالعنصرية واثارت مشاعر المسلمين في القرية .
وتحدث  الجميع عن احترام الرأي الاخر واحترام الأديان والرسل وعدم الاستهزاء بهم ، كانت عدة كلمات من الحضور ورجال الدين التي دعت الى التسامح واحترام الأديان على جميع انواعها والابتعاد عن التعقيبات التي توقظ الفتنة والتي لا حاجة اليها وفقط تتسبب بشرخ وأختلاق الأزمات.
وأكدوا ان بلدة ديرحنا كانت وما زالت بلدة السلام والحب والعيش الكريم ولا يوجد أي تفرقة بين الاديان . . 
لتبقى ديرحنا وغيرها من البلاد بخير وعافية من الفتن المذهبية والطائفية التي لا تأتي الا بتشتيت وشرذمة اللحمة والنسيج الإجتماعي في المجتمع العربي . 

















لمزيد من اخبار ترشيحا والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق