اغلاق

جمعية الثقافة والفكر الحر تحتفي بالاعلاميات في جنوب القطاع

نظمت جمعية الثقافة والفكر الحر بالتعاون مع التجمع الشبابي الفلسطيني، مساحة ترفيهية لنحو 40 إعلامية من إعلاميات الجنوب،

 


 وذلك فى منتجع الأكواخ جنوب القطاع، تقديرا لجهودهن خلال الحرب الأخيرة على غزة.
واشتملت المساحة الترفيهية على العديد من الأنشطة والألعاب الترفيهية، ضمن جلسات ممنهجة ركزت على تخفيف كم الضغوطات التي واجهنها أثناء وبعد العدوان .
وثمنت مدير عام جمعية الثقافة والفكر الحر، "دور الصحفيات والعاملات فى المؤسسات الإعلامية فى كشف الجرائم التي ارتكبها الاحتلال بحق المدنيين العزل" .
وقالت زقوت :"نشكر جميع الصحفيين والصحفيات والعاملين بجميع المؤسسات الإعلامية، لان أمانة الواجب والوفاء تقتضي شكر وتكريم من أعطى من وقته وجهده وفكره وقلمه، وعرض حياته للخطر من اجل نقل الحقيقة وفضح الاحتلال".
واشادت زقوت بدور "التجمع الإعلامي وجهوده الواضحة والبناءة التي تهدف إلى الارتقاء بمستوى أداء الإعلاميين، من أجل خلق جيل إعلامي قادر على مواجهة التحديات التي تعصف بالقضية الفلسطينية، والتعبير عن هموم وتطلعات شعبنا بالحرية وتقرير المصير".
وعبرت الاعلامية، شفا ابو لحية من التجمع الاعلامي عن بالغ سعادتها وزميلاتها لهذه اللفتة الكريمة، مؤكدة حاجة الإعلاميين والاعلاميات إلى مزيد من الاهتمام من كافة المؤسسات الحكومية والخاصة.
يذكر ان الجمعية كانت قد نظمت مساحة مفتوحة ايضا لإعلاميي الجنوب الشهر الماضي .


لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق