اغلاق

الحكومة الكندية تثمن عمل الجمعية العراقية لحقوق الانسان

تلقى جورج منصور رئيس الجمعية العراقية لحقوق الانسان في كندا, رسالة شكر جوابية من المدير التنفيذي لمكتب رئيس الوزراء الكندي ستيفن هاربر, ردا على الرسالة التي كانت


جورج منصور رئيس الجمعية العراقية لحقوق الانسان في كندا

الجمعية قد وجهتها الى الحكومة الكندية, والتي اشادت فيها "بمواقف الحكومة الكندية حيال العراق واعلانها المرحلة الجديدة من المساعدات الاضافية للنازحين والمهجرين العراقيين وكذلك لمشاركتها ضمن قوات التحالف الدولي وتقديمها المساعدات اللوجستية وتدريبها الجيش العراقي وقوات البيشمركة ومحاربتها تنظيمات داعش ومقارعتها الارهاب".
و
جاء في رسالة الحكومة الكندية: "ان التفاتاتكم والمقترحات المدروسة التي تقدمها الجمعية العراقية لحقوق الانسان في كندا للجهات الكندية ورسائلها المشجعة ودعمها لموقف الحكومة الكندية لما تقدمه في الشأن العراقي وملف النازحين, هي محط تقديرنا الكبير. وان ملاحظاتكم ومناشداتكم التي تصلنا نهتم بها وندرسها بعناية".

لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق