اغلاق

جامعة الخليل تنظّم حلقة نقاش حول العدل الدولي

نظمت كلية الحقوق في جامعة الخليل، العيادات القانونية، بالتعاون مع المعهد الفرنسي للشرق الأدنى، حلقة نقاش حول "العدل الدولي، المواطنة العالمية، وحقوق الإنسان".


صورتان من المحاضرة

حاضر في السيمنار البروفيسور إنجن ازين، بروفسور في الجامعة المفتوحة، بريطانيا، وعمل سابقا في جامعات تورنتو واسطنبول ونيودلهي وبيروت والقاهرة. حضر النقاش أساتذة أكاديميون وطلبة حقوق، وتخلل الورشة عدد من الأسئلة والنقاش. قدم للورشة عميد كلية الحقوق، الدكتور معتز قفيشة، الذي شكر البروفيسور المحاضر والمعهد الفرنسي على زيارة الجامعة. ترجم للمحاضر كل من الدكتور مراد الصانع، أستاذ القانون الدولي في جامعة الخليل، والدكتور إيهاب عمرو، أستاذ القانون في الجامعة.
ناقشت المحاضرة تطور فكرة المواطنة العالمية في ضوء تبني معايير دولية لحقوق الإنسان التي تضمن المساواة بالحقوق لأي إنسان في العالم، مثل حق الانتخاب والتعبير عن الراي والسكن والصحة والعمل. مع ذلك فإن الدول عند تطبيق المعايير الدولية تحاول الالتفاف عليها في قوانينها المحلية لإعطاء تلك الحقوق لفئات معينة من دون غيرهم، مما يؤدي إلى إفراغ تلك الحقوق من مضمونها ويؤدي إلى شعور الإنسان بالغربة في وطنه. يلاحظ ذلك التحايل على القانون الدولي لحقوق الإنسان في علاقة الحكومات مع الأقليات الدينية أو اللغوية أو العرقية، التي تحمل الجنسية ولكنها تحرم من الحقوق التي تتمتع بها الأغلبية. عرض المحاضر نماذج للتعامل مع الأقليات، منها حالتي الأكراد في تركيا والفلسطينيون في إسرائيل.
تأتي هذه المحاضرة في إطار مشروع ممول من الاتحاد الأوروبي حول المواطنة العالمية ويهدف إلى إعداد مشروع بحثي متعدد التخصصات حول العدل الدولي وحقوق الإنسان، في دول متعددة من أوروبا والدول العربية، منها قبرص وأكرانيا والمغرب وفلسطين. يشار إلى أن فلسطين تدخل لأول مرة في مشروع بحثي أوروبي من هذا النوع.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق