اغلاق

100 الف سائح تركي الى فلسطين في العام 2015

في ثمرة للجهود التي تبذلها السيدة رُلى معايعة وزيرة السياحة والاثار لتنشيط السياحة الاسلامية الى فلسطين اعلن بشان اولوسوي رئيس جميعة وكلاء السفر التركية TURSAB ،



عن خطة الجمعية للعام 2015 والذي اطلق عليها عام القدس لارسال 100 الف سائح تركي الى فلسطين .
جاء ذلك عقب الاجتماع الذي جمع اولوسوي برُلى معايعة وزيرة السياحة والاثار وذلك في مقر الجمعية في اسطنبول .
ياتي الاجتماع ضمن الحملة الترويجية التي تقوم بها وزيرة السياحة والاثار للترويج لفلسطين من خلال مشاركة في المعارض السياحية الدولية لاستقطاب السياح الى فلسطين ، حيث اعربت معايعة عن شكرها و تقديرها لهذه المبادرة  وسرعة الاستجابة من الجانب التركي ، كاشفة عن زيارة لعدد من وكلاء السياحة والسفر الاتراك الى فلسطين ، للتعرف عن كثب على الواقع السياحي والبرامج السياحية المقدمة والمقومات والبنية التحتية السياحية.
واتفق الطرفان عقب الاجتماع على تعزيز التعاون المشترك بالاضافة للترويج السياحي لفلسطين في تركيا ، حيث ستقوم الجمعية ومن خلال مجلاتها الترويجية الدورية بنشر مقالات وتقارير وصور حول تطور قطاع السياحة بالاضافة لاهم الاماكن الدينية والتاريخية  في فلسطين.
وحضر نبيل السراج القائم باعمال سفير فلسطين لدى تركيا والمستشار محمد عويس من السفارة الفلسطينية  وعاصم باكير ممثل اتحاد رجال الاعمال التركي الفلسطيني وجريس قمصية مدير مكتب الوزير و عدد من ادارة جمعية وكلاء السفر الاتراك.
ورعت معايعة حفل عشاء اقامة ملتقى رجال الاعمال التركي الفلسطيني على شرف وفد وكلاء السفر الفلسطينيين المتواجدين في اسطنبول، وذلك بحضور مازن الحساسنة رئيس الملتقى ومحمود الزغير رئيس الجالية الفلسطينية في تركيا والقائم باعمال السفير الفلسطيني  نبيل السراج وعدد من كادر السفارة.

" اهمية تطوير العلاقات السياحية بين الجانبين "
ورحب الحساسنة بالوزيرة معايعة وبوفد وكلاء السياحه والسفر الفلسطينيين متمنياً لهم رحلة ناجحة في تركيا ، معلنا عن استعداده الكامل للتعاون، مؤكداً على اهمية تطوير العلاقات السياحية بين الجانبين للتشبيك مع وكلاء السفر الاتراك لاستقطاب السياح مباشرة الى فلسطين، ومشيداً بجهود وزارة السياحة والاثار الفلسطينية في هذا المجال .
ودعا الحساسنة وكلاء السفر للمشاركة في المؤتمر الاقتصادي الفلسطيني التركي المنوي عقده في مطلع شباط القادم حيث سيخصص جزء كبير منه لقطاع السياحة و للتشبيك المشارك بين الجانبين .
ومن جانبها شكرت معايعة ملتقى رجال الاعمال على هذه المبادرة مؤكدة على أهمية تعزيز اواصر التعاون المشترك بين الملتقى و الوزارة و قطاع السياحة الفلسطيني الخاص ، من اجل تعزيز وتطوير السياحة التركية الى فلسطين، واضعه الحضور في صورة الخطط والبرامج لاستقطاب السياحة التركية الى فلسطين وخاصة الى القدس، التي تم الاعلان عنها عاصمة السياحة الاسلامية للعام الحالي .
و بدوره ثمن نبيل السراج دور الملتقى و دور رجال الاعمال الفلسطينيين الاترك في المساهمة بدعم قطاع السياحة الفلسطيني .







لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق