اغلاق

وزيرة السياحة والاثار الفلسطينية تلتقي نظيرها التركي

التقت السيدة رُلى معايعة وزيرة السياحة والاثار بنظيرها التركي د. عبد الرحمن أريجا في مدينة اسطنبول، بحضور نبيل السراج القائم باعمال سفير فلسطين لدى تركيا وعبد الكريم الخطيب،



قنصل فلسطين العام في اسطنبول والمستشار محمد عويس من السفارة الفلسطينية. وذلك ضمن مشاركة دولة فلسطين في معرض إيميت الدولي للسياحة والسفر والذي يعقد في الجمهورية التركية.
وتحدثت معايعة في بداية اللقاء عن " صورة الاوضاع العامة في المنطقة وما تقوم به الوزارة للترويج والنهوض بالواقع السياحي الفلسطيني بالرغم من المعيقات والعراقيل التي تضعها اسرئيل من خلال الحصار والجدار واستمرار الاستيطان وانتهاك المقدسات وتدمير مواقع التراث العالمي، وعلى الرغم من ذلك فان القطاع السياحي ما زال صامداً ويعمل بجهد من أجل تقديم خدمة سياحية منافسة عالمياً "، مؤكدة شكرها للقيادة التركية على دعمها للجهود التي تبذل في مجلس الأمن، من أجل تحديد سقف زمني لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي لأراضي دولة فلسطين، والانضمام للعديد من المعاهدات والمواثيق الدولية، كذلك جهود تكريس الوحدة الوطنية الفلسطينية".
وبينت الوزيرة معايعة قدرة القطاع السياحي على المنافسة والمساهمة في رفد الدخل القومي وتوفير فرص عمل حقيقية، مقدمة دعوة للدكتورعبد الرحمن لزيارة مدينة القدس بمناسبة اختيارها عاصمة للسياحة الاسلامية للعام 2015 ، ومؤكدةً على اهمية الشراكه بين القطاعين العام والخاص الفلسطيني والتركي من اجل احداث تبادل معلوماتي وخبراتي في جميع المجالات .
من جانبه ، اكد د. عبد الرحمن دعمه لفلسطين في جميع المجالات السياسية والسياحية وعمله على مواصلة دعم مشاركة فلسطين في معرض تركيا السياحي الدولي بالاضافة لدعم السياحة الاسلامية عامة و التركيه خاصة الى فلسطين ، وصولا الى زيادة النشاط والازدهار السياحي .

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق