اغلاق

نصائح لتحديد الحرارة وتخفيضها لدى الأطفال من ‘طيبطيبوت‘

فصل الشتاء يعتبر من أكثر الفصول اشكاليةً لدى الاهل، بسبب المعاناة الزائدة لدى الأطفال من الأمراض والفيروسات، مما قد يؤدي الى ارتفاع في الحرارة لدى الأطفال والحاجة لمراجعة



الطبيب بشكل مستمر.
الكثير من الأطفال يواجهون الحمى والحرارة المرتفعة مرات عديدة خلال فصل الشتاء، حيث أن أرتفاع الحرارة يعتبر ردة فعل مناعية من الجسم لمحاربة عدوى بكتيرية او فيروسية وهي ظاهرة طبيعية، تعتبر الحرارة طبيعية لدى الطفل اذا تراوحت بين 36.5-37.5 درجة مئوية. ويعتبر الطفل مصاباً بالحرارة اذا تجاوزت حرارته الـ 38 درجة مئوية، ومصاباً بارتفاع درجة الحرارة عندما تتجاوز الـ 38.5 درجة ومصاباً بفرط الحرارة عندما تتجاوز درجة الـ 40 درجة مئوية، لذا تحديد درجة الحرارة لدى الطفل هي أمر هام للغاية وبحسبه يتم العلاج.
الكثير من الاهل يواجهون صعوبة في تحديد درجة الحرارة لدى الطفل، خاصةً اذا تم فحص درحة الحرارة بوسائل عدة أو تم الحصول على درجات مختلفة، لهذا طيبطيبوت "نوفيمول" يقدم لكم مجموعة نصائح:

كيف نحدد درجة الحرارة لدى الطفل؟
o يجب تعقيم ميزان الحرارة قبل اي استعمال. محبذ تخصيص ميزان خاص لكل فرد من افراد العائلة.
o قياس الحرارة عبر  الفتحة الشرجية- الطريقة المثلى لقياس الحرارة لدى الاطفال والرضع. مفضل دهن طرف ميزان الحرارة بالفيزالين وذلك لمنع الاوجاع , يجب ان يكون الطفل نائما على جنبه او على بطنه حيث ركبتيه منحنيتين نحو البطن.  
o قياس الحرارة عبر الفم - ملائم للاولاد فوق جيل 6-5 سنوات. يتم قياس الحرارة تحت اللسان حيث الشفتين مغلقتين.
o قياس الحرارة عبر الابط - ملائم للاولاد فوق جيل 5 سنوات،  لكن هذه الطريقة تعتبر اقل أكيدة،  يجب ادخال ميزان الحرارة تحت الابط، حيث اليد مقربة وملصقة الى جانب الصدر.
o قياس الحرارة عبر الاذنين- يتم قياس الحرارة بواسطة ميزان حرارة رقمي خاص. ملائم لكل جيل،  لكنه اقل موثوق به مقارنة مع الطرق الاخرى.  

كيف نخفض الحرارة لدى الأطفال ؟
تطرح "طيبطيبوت" نوفيمول الدواء الملائم لخفض الحرارة لدى الأطفال ملائم خصيصاً للأجيال 3 -0 سنوات ولتسكين الاوجاع لدى الأطفال والرضع. مقدمة للطفل عبر حقنة خاصة بطعم التوت، لا تحوي السكر. والاهم في ذلك هو انه يعطى للطفل بجرعة صغيرة ولذيذة الطعم وقابلة للبلع بسهولة، بجرعة دقيقة ملائمة لوزن الطفل. بالإضافة هو يساهم في تسكين الاوجاع عند تسنين الطفل.
يشار أن الاطفال دون سن الثلاثة أشهر يجب خفض حرارتهم بشكل فوري وزيارة الطبيب في أقرب وقت. يعطى العلاج الدوائي حين تصل حرارة الطفل الى اكثر من 38.5 درجات.
علاج الحرارة الدوائي يخفض درجات الحرارة بحوالي درجة ونصف الدرجة، بعد نصف ساعة من تناول الدواء، لذلك فان طفل حرارته تصل 39.5 درجة تنخفض لتكون 38 بعد العلاج الدوائي او تناول الدواء.
(ع ع)



لمزيد من اخبار شوبينج اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من منتوجات محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
منتوجات محلية
اغلاق