اغلاق

فرنسي وأمريكي بين القتلى في الهجوم على فندق في طرابلس

قال مسؤول أمني ليبي "إن فرنسيا وأمريكيا بين القتلى الأجانب في الهجوم الذي شنه مسلحون على فندق في طرابلس أمس الثلاثاء".


حافلة تابعة لقوات الأمن في طرابلس، تصوير: اسماعيل زيتوني - رويترز

وأضاف عصام النعاس، المتحدث الأمني في طرابلس أنه "تم التعرف على الفرنسي من خلال بطاقة تعريف خاصة بعمله". ولم يعط مزيدا من التفاصيل، ولكن قال "إن الأجانب الآخرين آسيويون"، دون أن يذكر أي جنسية.
وما زال التحقيق جاريا في الهجوم على فندق كورينثيا الفخم، ولم تتضح التفاصيل بعد. ولكن مسؤولين ليبيين قالوا "إن مسلحين اثنين فجرا سيارة ملغومة قبل أن يهاجما الفندق ويقتلا أربعة أجانب وضابط أمن وثلاثة حراس".


تصوير AFP









لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق