اغلاق

اشتباكات دامية بشرق أوكرانيا بعد انهيار محادثات السلام

اندلع القتال في شرق أوكرانيا يوم أمس الأحد مع استخدام الانفصاليين المؤيدين لروسيا نيران المدفعية لمحاولة طرد القوات الحكومية من مركز استراتيجي لحركة القطارات


أجواء متوترة في شرق اوكرانيا - تصوير AFP

بعد انهيار محادثات السلام.
وتلاشت الآمال في تخفيف حدة الوضع يوم السبت مع تبادل ممثل أوكرانيا ومبعوثي الانفصاليين الاتهامات بتخريب المفاوضات.
وقال فولوديمير بوليوفي المتحدث باسم الجيش الأوكراني للصحفيين "القتال مستمر في كل القطاعات على خط الجبهة." وأشار إلى أن حوالي 13 جنديا حكوميا قتلوا في الساعات الأربع والعشرين الماضية. وقالت سلطات أوكرانية أخرى إن 13 مدنيا على الأقل قتلوا أيضا في الهجمات.

اجراء مراجعة لخطة لوقف اطلاق النار
وقالت منظمة الأمن والتعاون في أوروبا التي شاركت في المحادثات في مينسك إلى جانب مبعوثين من أوكرانيا وروسيا إن مبعوثي الانفصاليين لم يكونوا مستعدين لمناقشة النقاط الاساسية في خطة سلام.
وأضافت المنظمة في بيان "في الواقع.. لم يكونوا حتى مستعدين لبحث تنفيذ اتفاق لوقف اطلاق النار وسحب الأسلحة الثقيلة ".
وقالت إن الانفصاليين سعوا بدلا من ذلك إلى اجراء مراجعة لخطة لوقف اطلاق النار اتفق عليها في مينسك في سبتمبر ايلول الماضي.
وانتهكت بنود هذا البروتوكول المؤلف من 12 نقطة مرارا لكن كييف والحكومات الأجنبية تعتبره خريطة الطريق الوحيدة المجدية لانهاء الصراع المندلع من تسعة اشهر والذي قتل فيه أكثر من خمسة آلاف شخص.



لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق