اغلاق

طلبة الأردنية يبحثون سياسات دول عالمية

بانيت - الاردن: بدأ 39 طالبا وطالبة من الجامعات الأردنية بحث ومناقشة سياسات دول وبلدان اعضاء في هيئة الأمم المتحدة.

وخلال المؤتمر الذي بدأ اعماله في الجامعة الأردنية بعنوان "نموذج الأمم المتحدة"، بمبادرة من الطلبة المشاركين في هذه التظاهرة العلمية، اختار كل طالب دولة للحديث عن جذورها الجغرافية والتاريخية وسياساتها الخارجية ودورها في منظومة الأمم المتحدة التي تقع في سلم أولويات اهدافها التعاون بين الدول وحماية حقوق الانسان وإشاعة السلم العالمي.
وأثنى عميد كلية الأمير الحسين بن عبد الله الثاني للدراسات الدولية في الجامعة، الدكتور فيصل الرفوع على مبادرة الطلبة في إقامة هذا المؤتمر لمعرفة سياسات الدول تجاه قضايا دولية ملحة، مؤكدا دعم ادارة الجامعة للنشاط البحثي الذي يقوم به الطلبة في دراساتهم العلمية في الجامعات الأردنية.
وشرح الرفوع مهام الامم المتحدة التي تاسست عام 1945 والتزامات الدول الاعضاء فيها خصوصا المحافظة على السلام العالمي والامن والتعاون الاقتصادي والاجتماعي الدولي.
واشار عضو اللجنة التنظيمية للمؤتمر، أحمد مسمار انه خصص لكل طالب اعداد بحث علمي عن دولة معينة يتناول فيها مواقفها من قضايا متعددة ابرزها النزاعات والحروب والطاقة والبيئة والمياه.
ولفت مسمار الى ان قضايا الارهاب والتطرف قد نالت جانبا مهما في اعمال المؤتمر، مؤكدا ان هذه القضية تلاقي اهتمامات الشباب الجامعي لما لها من انعكاسات خطيرة على شعوب العالم اجمع .
بدوره اكد المنسق العام للمؤتمر، مراد الشناق اهمية المؤتمر في تزويد الطلبة المشاركين بمهارات ابداء الرأي وحل النزاعات والقدرة على المناظرة وبناء جسور التعاون بينهم، فضلا عن اتاحة الفرص لمعرفة ايجاد الحلول لابرز القضايا العالمية.
وقدم الطلبة المشاركون في المؤتمر بحوثا لدول عربية واوروبية وشرق اسيا وجنوب افريقيا والامريكيتين الشمالية والجنوبية.

لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق