اغلاق

سفارة روسيا في السودان تعلن خطف روسيين بدارفور

قالت السفارة الروسية في السودان وشركة يو.تي إير الجوية الروسية اليوم الثلاثاء "إن مواطنين روسيين يعملان في الشركة خطفا في دارفور" .



وقالت الشركة الروسية التي يربطها عقد عمل مع مهمة حفظ السلام في دارفور التابعة للأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي (يوناميد) "إن اثنين من موظفيها خطفا من بلدة زالنجي يوم 29 يناير كانون الثاني".
وأصدرت الشركة بيانا جاء فيه "اعترضت ست سيارات طريق حافلة صغيرة ليوناميد وأجبر الركاب على النزول منها تحت تهديد السلاح واقتيدوا إلى جهة غير معلومة". وذكرت أن محتجزي الرهائن لم يتقدموا بعد بأي مطالب.
وأكد متحدث باسم السفارة الروسية خطف مواطنين روسيين لكنه لم يقدم أي تفاصيل. وذكر التلفزيون المصري أنهما طياران لكن الشركة لم تؤكد هذا.
وأسقطت العام الماضي طائرة تابعة ليو.تي إير تعمل مع مهمة حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة في جنوب السودان (يونميس) وقتل ثلاثة من أفراد الطاقم.
وتنظم الشركة رحلات ركاب محلية ودولية وتقدم خدمات الهليكوبتر ورحلات الطيران العارض.



لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق