اغلاق

وصية الريشاوي والكربولي قبل ان يعدما في الاردن

قالت وكالة الانباء الاردنية (بترا) إنه تم فجر اليوم الاربعاء تنفيذ حكم الاعدام شنقا بحق إمرأة ورجل عراقيين ينتميان للقاعدة، في اعقاب قيام متشددي تنظيم الدولة الاسلامية


السجينة العراقية ساجدة الريشاوي

بقتل طيار اردني أسير.
وفي ردها على مقتل الطيار الذي اعلنت وفاته امس الثلاثاء، أعدمت السلطات الاردنية ساجدة الريشاوي وهي المرأة التي كان تنظيم الدولة الاسلامية قد طالب باطلاق سراحها. ونفذت ايضا حكم الاعدام في زياد الكربولي وهو متشدد عراقي اخر بالقاعدة وجهت اليه اتهامات بالتخطيط لشن هجمات في المملكة.
وكانت الريشاوي قد حكم عليها بالاعدام عن دورها في تفجير انتحاري بالعاصمة الاردنية في 2005 أودى بحياة 60 شخصا في حين ادين الكربولي في 2008 بقتل اردني.

ما هي وصيّة الريشاوي والكربولي قبل إعدامهما ؟
ونقلت مصادر اعلامية أردنية عن مصادر أمنية انه "تم تنفيذ حكم الإعدام شنقًا حتى الموت بحق الريشاوي والكربولي بين الساعة الرابعة والنصف والخامسة فجرًا، في سجن "سواقة" جنوب العاصمة عمّان بحضور المعنيين. وبدأ تنفيذ حكم الإعدام الأول بحق الكربولي عند الرابعة والنصف تقريبًا، تبعه تنفيذ الحكم بحق الريشاوي بعد ربع ساعة."
ووفق الأحكام المعمول بها، وجه القاضي سؤالا إلى السجينين حول وصيتهما، فطلب الكربولي قبل تنفيذ الحكم "إيصال سلامه إلى والده ووالدته ونقل الأموال التي بحوزته لذويه".
وحينما وُجه ذات السؤال إلى الريشاوي لم تجب وصمتت حيث لم تبادر لترك وصيّة أو سلام، غير أن القاضي أعاد السؤال عليها حول ما إذا كانت تريد إيصال ما تبقى لديها من أموال لذويها فردت قائلة "نعم".


زياد الكربولي


مجموعة صور كما عرضتها مصادر مقربة من تنظيم داعش لاحراق الطيار الاردني معاذ الكساسبة












الطيار الاردني الاسير بزي برتقالي اللون - صورة نشرتها مجلة " دابق " التابعة لتنظيم الدولة الاسلامية


صور نشرها عناصر تنظيم الدولة الإسلامية لالقاء القبض على الطيار


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق