اغلاق

مزراحي طفحوت: البنك مش صالون حلاقة!!

ما أن طلت الحملة الإعلانية لبنك مزراحي طفحوت في الوسط العربي، عبر وسائل الإعلام المختلفة، حتى بدأت الحملة تقطف ثمارها في كافة أنحاء الوسط العربي،
Loading the player...

عبر الاهتمام الواسع الذي أبداه جمهور زبائن البنوك ببنك مزراحي طفحوت وبالخدمات التي يقدمها البنك وخاصة الخدمات البنكية الشخصية، التي تختلف بشكل كلي عن الخدمات المعهودة، حتى اليوم، في البنوك المنافسة.
وضمن الحملة الإعلانية الجديدة، قام بنك مزراحي طفحوت عبر مكتب أسواق بتصوير إعلانات قصيرة، لبثها ضمن القنوات الإعلانية المتاحة عبر وسائل الإعلام الاجتماعي، ومواقع الانترنت الكبيرة في الوسط العربي.
ويدعو أحد الأفلام المصورة، والذي يقوم ببطولته الممثل إبراهيم ساق الله، جمهور زبائن البنوك في الوسط العربي للانتقال إلى بنك مزراحي طفحوت للحصول على خدمات بنكية شخصية بمستوى آخر. ولماذا لبنك مزراحي طفحوت على وجه الخصوص؟ لأن الإنسان بسبب العادة، يفضل البقاء في أماكن غير مناسبة وغير مريحة له، ويتنازل عن عروض ممتازة بسببها. ولأن البنك ليس صالون حلاقة، فقد حان الوقت للتقدم وعدم البقاء في مكان لا يمنحكم الخدمات التي تطمحون إليها.
(ع.ع)











لمزيد من شوبينج اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من منتوجات محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
منتوجات محلية
اغلاق