اغلاق

أمسية ثقافية ومعرض للفنان زهدي قادري في كفرياسيف

نظمت جمعية ابداع في كفرياسيف، أمسية ثقافية بمناسبة صدور كتاب " في التجريد الفلسطيني: زهدي قادري واللحن الهندسي للحداثة المتأخرة"، تأليف د. اسماعيل ناشف.


مجموعة صور من الأمسية الثقافية

تخلل الأمسية التي أشرف على تنظيمها الفنان سلام دياب معرضاً للوحات الفنان زهدي قادري، الذي يتناولها الكتاب ومداخلات لنخبة من كتّاب ونقّاد ومبدعين حول الكتاب .
وسط حضور ملفت لشخصيات من جميع شرائح المجتمع من كافة الأطياف شملت كتابا، شعراء، فنانين، مثقفين ورجالات مجتمع.
يتحدث الكتاب عن  مسيرة وأعمال الفنان زهدي قادري، أي عن الأعمال الفنية لقادري وعن دراسة حول الفن التشكيلي التجريدي الفلسطيني وموقع زهدي الفني فيه.
افتتح الأمسية عبد الخالق اسدي، عضو إدارة ابداع الذي حيّى الحضور ورحب بهم أجمل ترحيب، وهنأ الفنان بالكتاب القيّم الذي يعكس مدى الابداع والحرفية الفنية التي تستحق كل ثناء وتقدير .
تلاه جورج توما، رئيس الجمعية الذي ألقى كلمته مرحبا وشاكراً الحضور بهذه الأمسية الهامة والمعرض المميز، وتمنى للفنان المزيد من التقدم والنجاح "حيث أعطانا صورة جليّة وواضحة عن أهمية الفن ودوره الكبير في دفع وتقدم حضارتنا وثقافتنا في المجتمع العربي" .
كما كانت هناك مداخلات لكل من الدكتور منير توما، الذي حلل رموز ومكنونات اللوحات من حيث الأشكال والألوان بشكل عميق أكاديمي ملفت، أثرى الحضور بمعلومات قيمة وغنية لاقت استحسان الحضور .
وقدم سهيل عطالله والدكتورة راوية بربارة والكاتب محمد علي سعيد مداخلات تناولوا فيها الكتاب بالتحليل العلمي لرموزه واشكاله والوانه. 
و كانت هناك مداخلة عبر السكايب مع الدكتور عبدالله عيسى، المقيم في موسكو متحدثاً بدوره عن المعرض .
وتوجه الفنان زهدي قادري، بتحية كبيرة وشكر عميق لجمعية إبداع التي احتضنت هذه الأمسية والمعرض، ولكل من ساهم في إنجاح هذا المعرض والقائمين عليه، كما شكر الحضور الذين شاركوه في إفتتاح الأمسية العطرة والمعرض المميز .



















































لمزيد من اخبار كفر ياسيف والمنطقة  اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق