اغلاق

الإمارات تعلق مشاركتها في الضربات ضد الدولة الاسلامية

قال مسؤولون أمريكيون أمس الأربعاء "إن دولة الإمارات العربية المتحدة انسحبت من المشاركة في الضربات الجوية، ضمن التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة الاسلامية".


مقاتلة تهبط على متن حاملة طائرات امريكية بعد شن غارة على جماعة الدولة الاسلامية

واضاف المسؤولون الذين طلبوا عدم نشر أسمائهم "إن الإمارات علقت مشاركتها في الحملة الجوية بعد سقوط مقاتلة أردنية في سوريا في ديسمبر كانون الأول الماضي. وأسر التنظيم المتشدد الطيار معاذ الكساسبة ونشر فيديو يوم الثلاثاء يظهر حرقه حيا".
وقال مسؤول "يمكنني تأكيد أن الامارات علقت الضربات الجوية بعد قليل من سقوط طائرة الطيار الأردني، لكن لأكن واضحا في أن الإمارات ما تزال شريكا مهما وقيما يساهم في التحالف".
وتقول الولايات المتحدة "إن التحالف يضم أكثر من 60 دولة وينفذ مهام متعددة منها هجمات عسكرية ودعم إنساني ودعاية وتشديد على ماليات تنظيم الدولة الاسلامية".

أوباما يسعى لتشكيل تحالف واسع يضم أكبر عدد ممكن من دول المنطقة 
وتقول واشنطن "إنه إلى جانب الولايات المتحدة تشارك أيضا السعودية وقطر والأردن والبحرين في الضربات الجوية في سوريا أو تقدم لها الدعم، وانضمت أستراليا وبريطانيا وكندا وفرنسا إلى العمليات الأمريكية ضد أهداف للدولة الإسلامية في العراق".
ويسعى الرئيس الأمريكي باراك أوباما لتشكيل تحالف واسع يضم أكبر عدد ممكن من دول المنطقة لتجنب أن تبدو الحملة مجرد جهد يضم قوى خارجية.
ولم تعترف الحكومة الأمريكية بأن الامارات انسحبت من الطلعات. وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية جين ساكي للصحفيين "لن نؤكد أي تقارير عن دول أخرى وعن عملياتها العسكرية".


دخان يتصاعد في مدينة كوباني السورية - تصوير AFP



لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق