اغلاق

حسن نصر الله: مصير العالم يصنع اليوم في المنطقة

اشار الامين العام لحزب الله حسن نصر الله الى "ان مصير العالم اليوم يصنع في المنطقة وكما يصنع مصير شعبنا وبلدنا وكراماتنا ومستقبل أجيالنا"، واضاف "مصير سوريا


الامين العام لحزب الله حسن نصر الله

ولبنان والعراق والاردن وغيرها من البلدان يصنع في المنطقة".
واوضح نصر الله في كلمته ان "لبنان اليوم متأثر بما يجري في المنطقة أكثر من أي وقت مضى"، ولفت الى ان "هناك منطقا يقول إننا نريد لبنان بمعزل عن أحداث المنطقة والنأي بالنفس عن كل ما يجري في المنطقة هذا كلام جميل لكن هذا غير واقعي لانه لا يمكن ان نقول ان لبنان لا يتأثر بما يحصل في المنطقة".
كلام نصر الله جاء في كلمة له مساء امس الاثنين خلال الاحتفال المركزي الذي اقامه حزب الله إحياء لذكرى القادة الشهداء في مجمع سيد الشهداء(ع) في الضاحية الجنوبية للعاصمة اللبنانية بيروت.

"تهديد التيار التكفيري ليس تهديدا لبعض الأنظمة بل لكل البلاد"
وحول خطر تنظيم الدولة الاسلامية، اشار نصر الله الى ان "تهديد التيار التكفيري ليس تهديدا لبعض الأنظمة بل لكل البلاد وكل الشعوب بل هذا تهديد للاسلام كدين ورسالة"، وأكد ان "هدف داعش هو مكة المكرمة والمدينة المنورة وليس بيت المقدس"، واضاف "سمعت ان خليفة داعش أبو بكر البغدادي عين أميرا لمكة وأميرا للمدينة".
ولفت نصر الله الى ان "كل العالم اليوم سلّم أن هذا التيار التكفيري داعش يشكل تهديدا للعالم والمنطقة وفقط اسرائيل لا تعتبر داعش خطرا وتهديدا"، واشار الى ان "كل ما فعلته داعش يخدم مصالح اسرائيل لذلك فتشوا عن الموساد الاسرائيلي والمخابرات الغربية في أهداف داعش".
وشدد نصر الله على انه "يجب اعتبار المواجهة الفكرية والسياسية والميدانية ضد الارهاب دفاعا عن الاسلام"، ودعا "شعوب وحكومات المنطقة إلى العمل سوية لمواجهة هذا الخطر الارهابي وجميعنا قادرون على الحاق الضرر به ومن خلفه"، واضاف "نحن نعتبر أنفسنا ندافع عن الإٍسلام بكامله".

"يجب ان لا نخدع أنفسنا في التفريق بين داعش والنصرة"
واشار نصر الله الى انه "يجب ان لا نخدع أنفسنا في التفريق بين داعش والنصرة هما جوهر واحد وفكر واحد وثقافة واحدة الاردن"، وتابع "لا يستطيع ان يواجه داعش في العراق ويدعم النصرة في سورية"، واضاف "على الدول الخليجية مقاربة ملفات المنطقة بطريقة أخرى لأن التهديد يطال الجميع"، داعيا "حكومات المنطقة أن تعمل على تجميد الصراعات القائمة في المنطقة".
واكد نصر الله ان "أميركا تستنزفنا وتؤسس من خلال داعش لأحقاد وعداوات كبيرة وتدمر المنطقة لمصلحة هيمنتها وقوة اسرائيل"، واضاف "يجب أن نبادر لمواجهة هذا التيار التكفيري وعدم السماح له بالتمدد"، وتابع "الثورة في اليمن هي التي تقف في وجه القاعدة التي تخطط للسيطرة على سورية وصولا إلى السعودية".

"النظام البحريني يهدد بإبعاد اللبنانيين من البحرين"
من جهة ثانية، أكد نصر الله انه "لا يحق لمن يتدخل في سورية عسكريا وسياسيا أن ينتقد موقفنا السلمي بشأن الحراك في البحرين"، واضاف "من ينتقد موقفنا من البحرين ويعتبر ان هذا الموقف يسيء إلى علاقات لبنان مع دولة شقيقة عليه عدم التدخل في سياسة بلد آخر ولا سيما سورية"، ولفت الى ان "النظام البحريني يهدد بإبعاد اللبنانيين من البحرين بسبب بعض التصريحات لانه هكذا تتصرف الانظمة الضعيفة".
وتطرق نصر الله الى الخطة الامنية التي تطبق في منطقة البقاع، ودعا الى "تواصل الخطة الامنية في البقاع وتفعيلها"، واعتبر "يجب جميعا ان ندعم ونساند ونقف وراء الجيش والقوى الأمينة في هذا المجال"، واشار الى انه "بجانب الخطة الأمنية في البقاع نحتاج خطة إنمائية للبقاع خصوصا بعلبك الهرمل وعكار ايضا وحل مشكلة عشرات الآلاف من المطلوبين باستنابات قضائية بسيطة".
وفي الشأن السياسي اللبناني الداخلي، طالب نصرالله "بمعاودة الجهد الداخلي في موضوع الإستحقاق الرئاسي"، وتابع "لكل الحريصين على منع الفراغ أقول لهم لا تنتظروا المتغيرات في المنطقة والخارج لأن المنطقة متجهة إلى مزيد من المواجهات والازمات"، وأكد "نحن مع دعم الحكومة ومواصلة عملها والبديل عنها هو الفراغ".

"ندعو لعقد تفاهمات متشابهة على مستوى كل الوطن"
وحول العلاقة بين حزب الله والتيار الوطني الحر، دعا نصر الله الى "تعميق العلاقة بين الحزب والتيار"، وتابع "ندعو لعقد تفاهمات متشابهة على مستوى كل الوطن".
وفيما يتعلق بالحوار مع "تيار المستقبل"، قال نصر الله "سنواصل الحوار مع تيار المستقبل الذي أنتج بعض الأمور الإيجابية التي كانت ضمن توقعاتنا ونأمل أن نتوصل إلى نهاية إيجابية".
وفي سياق منفصل، شكر نصر الله "جميع المواطنين والاهالي للالتزام التام بعدم اطلاق النار في جميع المناطق خلال اطلالته"، وتابع "اشكر اهلنا في الضاحية وبيروت وكل المناطق الذين التزموا بعدم اطلاق الرصاص".


لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا
لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق