اغلاق

لقاء حواري شبابي في مخيم عين الحلوة

نظم اتحاد الشباب الديمقراطي الفلسطيني لقاءا شبابيا حواريا بعنوان: "الوحدة الوطنية ودورها في الصراع" وذلك بمناسبة الذكرى (46) لانطلاقة الجبهة


مجموعة صور خلال اللقاء

الديمقراطية لتحرير فلسطين وذلك في قاعة المركز الثقافي الفلسطيني في مخيم عين الحلوة. حضر اللقاء عضوي اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية فتحي كليب وابتسام ابو سالم ورئيس اتحاد الشباب الديمقراطي يوسف احمد اضافة الى مسؤول الجبهة الديمقراطية في مخيم عين الحلوة تيسير عمار.
بدأ اللقاء بالوقوف تحية للشهداء فالنشيدين الوطنيين اللبناني والفلسطيني ثم عرض الرفيق فتحي كليب لتاريخ الجبهة الديمقراطية على مختلف المستويات العسكرية والسياسية والفكرية ، وتحدث ايضا رئيس اتحاد الشباب الديمقراطي يوسف احمد معتبرا :" ان الشباب الفلسطيني يجب ان يلعب دورا محوريا في استعادة الوحدة خاصة وان الشباب في مجتمعنا يشكلون النسبة الاكبر بين جميع الفئات الاجتماعية وهم الفئة التي يمكن المراهنة عليها، لذلك وجب اعطاء دور اكبر للشباب ليتمكنوا من اخذ دورهم في المشاركة الفاعلة في معاركنا الوطنية المختلفة".
وتحدث مسؤول الجبهة الديمقراطية في مخيم عين الحلوة تيسير عمار الذي اعتبر : ان جميع التجمعات الفلسطينية متضررة من الانقسام وان ابناء مخيم عين الحلوة يدفعون يوميا ثمن استمرار الانقسام".
داعيا جميع الفصائل ادراك حقيقة : ان استمرار الانقسام يزيد الامور تعقيدا ويحد من نضال حركة اللاجئين من اجل حقوقها الوطنية والاجتماعية".









لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا  


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق