اغلاق

تبادل عشرات الأسرى بين أوكرانيا والانفصاليين الموالين لروسيا

قال مسؤول بمجلس الأمن الأوكراني يوم الأحد إن القوات الحكومية الأوكرانية تبادلت عشرات الأسرى مع انفصاليين موالين لروسيا في شرق أوكرانيا
Loading the player...

في خطوة باتجاه تنفيذ اتفاق سلام تم بوساطة دولية.
تبادلت القوات الحكومية الاوكرانية عشرات الاسرى مع الانفصاليين في شرق اوكرانيا في اجراء يأتي ضمن اتفاق السلام الذي ابرم في مينسك برعاية اوروبية.
وتمت عملية التبادل في قرية زولوبوك الواقعة على بعد 20 كيلومترا إلى الغرب من لوجانسك معقل المتمردين حيث إطلق سراح 139 جنديا أوكرانيا مساء السبت مقابل 52 من مقاتلي الانفصاليين.
ويمثل تبادل الأسرى أحد الخطوات الأولى لتنفيذ اتفاق السلام الذي تم التوصل إليه يوم 12 فبراير الجاري في عاصمة روسيا البيضاء بعد اجتماع زعماء فرنسا وألمانيا وروسيا وأوكرانيا.
وخفت حدة القتال في العديد من المناطق منذ دخول وقف اطلاق النار حيز التنفيذ قبل أسبوع لكن الهدنة تضررت كثيرا بسيطرة المتمردين على بلدة ديبالتسيف الاستراتيجية يوم الأربعاء مما أجبر آلاف الجنود الأوكرانيين على التراجع.

"لا يوجد تأكيد حتى الآن على أن المتمردين بدأوا في سحب أسلحتهم"
ورغم ذلك قال زعماء المتمردين يوم السبت إنهم وقعوا وثيقة تتضمن تفاصيل خطة تستمر اسبوعين لسحب الأسلحة الثقيلة تنفيذا لاتفاقية مينسك في إشارة على أنهم قد يكونون مستعدين لوقف تقدمهم بعدما حققوا هدفهم العسكري الرئيسي وهو السيطرة على ديبالتسيف.
فيما قال الجيش الأوكراني إنه لا يوجد تأكيد حتى الآن على أن المتمردين بدأوا في سحب أسلحتهم.
دوليا، قال وزير الخارجية الأمريكي جون كيري يوم السبت إن من بين الخيارات التي يبحثها الرئيس باراك أوباما تسليح القوات الأوكرانية وفرض عقوبات أشد صرامة على الكرملين لخرقه الهدنة في ظل اتهامات كييف لروسيا بإرسال دبابات الى شرق اوكرانيا لدعم الانفصاليين.
واوضح كيري أن الولايات المتحدة وحلفاءها الأوروبيين يجرون محادثات بشأن تشديد العقوبات على موسكو وتقييم الخطوات التالية في التعامل مع الصراع في شرق أوكرانيا.


تصوير : AFP









لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق