اغلاق

المحكمة العليا تسمح بنشر رسومات مسيئة للرسول الكريم

قبلت المحكمة الاسرائيلية العليا اليوم الاربعاء التماس حزب" يسرائيل بيتنو " اليميني ، وسمحت بنشر دعايته الانتخابية وهي نشر صور لصحيفة "شارل ايبدو" الفرنسية


أفيغدور ليبرمان - تصوير: getty image

وفيها كاريكاتير مسيئ للنبي محمد صلى الله عليه وسلم.
وجاء قرار المحكمة العليا بموافقة كل من القاضية استر حيوت ، القاضي نوعم سولبرج ومعارضة القاضية مريم نئور.
وبذلك نقضت المحكمة العليا قرار لجنة الانتخابات برئاسة قاضي المحكمة العليا سليم جبران الذي منع حزب "يسرائيل بيتنو" من نشر صحيفة شارل ايبدو مع الرسوم المسيئة.
ويتوقع ان يثير قرار الحكم المذكور غضبا كبيرا لدى الجمهور العربي  والمسلم ، خاصة وان الرسوم التي يدور الحديث عنها مسيئة لشخص النبي محمد صلى الله عليه وسلم ، وهو ما يعتبر اساءة لكل مسلم .
 
النائب طلب ابو عرار:" السماح لليبرمان بتوزيع عدد من صحيفة شارلي هابدو برسوماتها المسيئة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم تعدي صارخ على معتقداتنا باسم القانون..." 
اعتبر النائب طلب أبو عرار سماح المحكمة العليا لليبرمان، بتوزيع عدد صحيفة "شاري هابدو" الفرنسية التي نشرت فيها صور مسيئة للنبي محمد صلى الله عليه وسلم، "  تعد صارخ على معتقداتنا باسم القانون، واعلان حرب علينا، وفيه تعدي على الاديان، وان توزيع الصحيفة جاء لأغراض سياسية".
وجاء في البيان الصادر عن  طلب ابو عرار :" ان لجنة الانتخابات منعت توزيع هذا العدد من الصحيفة لاعتبارات انتخابية، وان السماح لليبرمان بتوزيع الصحيفة سيؤدي الى تفاقم الاوضاع ويمس بالأمن العام ، وعلى المؤسسات الامنية اتخاذ موقف صريح في هذا الموضوع، وان تمنع توزيع هذا العدد من الصحيفة".


طلب أبو عرار

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق