اغلاق

جلسة عمل لمنتدى السلطات البدوية مع رجل أعمال أمريكي

عقد منتدى السلطات المحلية البدوية جلسة عمل لرؤساء المجالس البدوية مع رجل الاعمال (موطي كهانا)، وهو رجل اعمال يهودي يعيش في الولايات المتحدة


صور من جلسة العمل

افتتح الجلسة محمد غدير، رئيس المجلس المحلي بير المكسور المضيف حيث رحب بالضيوف وبرؤساء المجالس وموطي كهانا على زيارته للقرية.
وتحدث غدير عن المشاكل التي تواجهها القرى بالنسبة لنقص اماكن للعمل وخاصة للنساء، واهمية وضع  خطة عمل لتوفير اماكن عمل للنساء حيث ان الامر يزيد من تقدم المجتمع .
وقدم زيدان كعبية، رئيس المنتدى ملخصا عن البدو والمشاكل التي يواجهونها في البلاد على عدة اصعدة، واهمية رفع المستوى الاقتصادي للقرى البدوية حيث ان اغلبية القرى ترقد في اسفل السلم الاجتماعي- الاقتصادي ومدى اهمية التعليم العالي والمستوى الاقتصادي.
وأكد حسين لهيب على اهمية وضع خطة عمل لحاجات النساء في القرى البدوية، وتحدث نعيم شبلي عن امكانية مساعدة القرى في اعطاء منح للطلاب الجامعيين.
وأشار منير زبيدات أنه من المفضل ان كل مجلس محلي يضع خطة مناسبة بما يتعلق بأماكن عمل للنساء، مؤكدا على اهمية زيادة اللقاءات المشتركة بين العرب واليهود وبناء مشاريع مشتركة.
ونوه عاطف غريفات الى الصعوبات التي تواجهها القرى البدوية، وان المستوى الاقتصادي للقرى في درجات منخفضة كما وأكد على اهمية دعم الدراسات العليا، كذلك اهمية ايجاد اماكن عمل للنساء.
وتحدث الدكتور ياسر عمر عن زيادة فرص العمل للجامعيين، كذلك طلب من موطي كهانا التواصل مع جهات داعمة ومستثمرين.
وتحدثت سريا نجيدات باسم المجلس المحلي بعينة نجيدات، على العمل من اجل دمج المرأة في المجتمع والعمل على ايجاد اماكن عمل للنساء .
وأكد موطي كهانا على دعمه الكامل لأهمية دمج المرأة في المجتمع ودعمه لايجاد اماكن عمل، وكذلك هنالك امكانية اعطاء قروضات لكل امرأة تود فتح مصلحة عامة، واكد بأن قضية المنح للطلاب سيتم فحص الموضوع وايجاد متبرعين .





لمزيد من اخبار شفاعمرو وطمرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق