اغلاق

بدء الصوم الاربعيني لدى ابناء الطائفة الارثوذكسية

بدأ أول أمس الاثنين لدى الطائفة المسيحية الارثوذكسية زمن الصوم الاربعيني، أو ما يسمّى بالصوم الكبير .


صور لكنيسة مار جريس في البقيعة بعدسة مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما

وفي حديث أجراه مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما، مع رايق سمّور عضو لجنة كنيسة مارجريس للروم الأرثوذكس في البقيعة، حول الصوم الأربعيني قال: " الصوم الكبير هو صوم تهيئة لعيد الفصح المجيد، وهو يستمرّ على مدار أربعين يوما حتى اليوم الأوّل من أسبوع الآلام، وهناك فترة تهيئة للصوم الأربعيني التي تسمّى التريودي".
وأضاف سمّور: " الصوم هو حالة يدخل فيها المؤمن ليتعرّى من الأهواء والشهوات ويسلك مسيرة الصلوات والمحبّة والتوبة والغفران، فلا شيء متجزيء بل وحدة كاملة متكاملة في المسيحية، لا نتكلّم عن حياة روحيّة فقط بل حياة كاملة متلاحمة روحيّة وجسديّة ".
وتابع: " الصيام هو الانقطاع عن الطعام وخاصّة منتجات الحيوان مثل اللحوم والأجبان والبيض والسمك، وكل هذا نقوم به من أجل آلام السيّد المسيح على الصليب".
واختتم رايق سمّور حديثه مع مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما بالقول: " يتخلّل الصيام الأربعيني صلوات عديدة مثل صلاة النوم الكبرى " يا رب القوات "، وخدمة مدائح السيّدة العذراء مساء كل يوم جمعة " .

 


رايق سمور

لمزيد من اخبار ترشيحا والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق