اغلاق

طلاب عرب ويهود في خيمة الحوار والتسامح بالفريديس

أقيمت خيمة "الحوار والتسامح " في الفريديس، وشارك فيها 280 طالبا عربيا ويهوديا، من مدارس الفريديس وحوف هكرميل وزيمر ومعجان ميخائيل وزخرون يعقوب،


صور من خيمة التسامح الفريديس

وذلك يوم الاثنين الأخير في المدرسة الشاملة في الفريديس.
جاء هذا النشاط بمبادرة إدارة المجتمع والشباب- المجتمع العربي في وزارة التربية والتعليم، بإدارة جلال صفدي وبالتعاون مع
رئيس المجلس المحلي في الفريديس، يونس مرعي ومدير المدرسة الشاملة في القرية، حسني أبو داهش ومع إيلي أبو طبول، رئيس المجلس المحلي زخرون يعقوب ومع كرميل سيلع، رئيس المجلس المحلي حوف هاكرميل وتماشيا مع برنامج  "الآخر هو أنا" وفي ظل الأحداث العنيفة التي وقعت مؤخرا.
شهدت الخيمة فعاليات شيقة حول هذا الموضوع، هدفت الى تنمية قيمة التسامح لدى أبناء الشبيبة، وخاصة قيمة احترام الآخر ونبذ العنف وإلى تعزيز العلاقات بينهم وتقوية النسيج الاجتماعي، للوصول إلى مجتمع ينبذ العنف ويبني مستقبلا خصبا لآمالهم وتحقيق طموحاتهم في العيش معا لما فيه مصلحة الجميع. تجدر الإشارة إلى أن الطلاب في هذه الفعاليات حددوا المشاريع التربوية التي سيواصلون العمل بها سوية عربا ويهودا، لنشر السلام والتعاون وتحقيق الأفضل للمنطقة وللشعبين في دولة إسرائيل. كما وتم اختتام العمل بعزف موسيقي مشترك.
ألقى جلال صفدي كلمة شدد فيها على أهمية التوازن بين الهويات القومية والمدنية، وعلى أهمية الحوار بين أبناء الشبيبة العرب واليهود، وبين رؤساء المجالس المحلية الذين أثنوا على العمل التربوي المتمثل في هذه الخيمة.














































لمزيد من اخبار الفرديس وجسرالزرقاء اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق