اغلاق

المفتي : تارة يقتحمون اماكن عبادتنا وتارة يحرقونها!

قال المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين في حديث لموقع بانيت وصحيفة بانوراما، "إن مجموعات متطرفة من المستوطنين قامت باقتحام

صور خاصة لموقع بانيت وصحيفة بانوراما التقطت في باحات الاقصى اليوم

ساحات المسجد الأقصى المبارك صباح اليوم الخميس".
وأوضح الشيخ حسين، "أن المستوطنين  اقتحموا المسجد باحات المسجد الأقصى تحت أعين السلطات الإسرائيلية التي توفر لهم الأمن والحماية للقيام بأعمال العربدة في باحاته وساحاته".
واستعرض الشيخ حسين لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما:"  الممارسات التي تقوم بها الجماعات اليهودية المتطرفة ضد المقدسات الاسلامية والمسيحية، التي تمثلت في حرق المساجد والكنائس في القدس وفلسطين بشكل عام والاعتداء عليهم". 
 وقال المفتي العام :" ان سلطات الاحتلال تتحمل عواقب هذه الانتهاكات التي ازدادت شراسة في الفترة الأخيرة، حيث إن المستوطنين يحرقون أماكن العبادة ضمن مسلسل متلاحق الحلقات، وإن سلطات الاحتلال تفرض حصارا مشددا على المدينة المقدسة، وتحول دون وصول معظم المسلمين والمسيحيين إلى أماكن العبادة في القدس، بما يتعارض مع القوانين والشرائع والأعراف الدولية".
وأشار سماحته لمراسلنا في القدس إلى "أن الإسلام دين تسامح، وأنه ضمن حرية العبادة لأصحاب الأديان"، مشيدا " بالتعايش الإسلامي المسيحي في فلسطين الذي يعتبر مثالا يحبذ أن يحتذى في العالم بأسره".




المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين

لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق