اغلاق

وفاة عضوة الكنيست السابقة نادية حلو من يافا

تعيش مدينة يافا منذ ساعات فجر اليوم الجمعة، اجواء حزينة مع انتشار خبر وفاة عضوة الكنيست السابقة والناشطة الاجتماعية نادية حلو عن عمر ناهز (61 عاما) .


المرحومة نادية الحلو

يذكر ان المرحومة نادية الحلو كانت تعاني من مرض صعب في الفترة الاخيرة .
ومن المتوقع تشييع جثمان المرحومة بعد ظهر اليوم من كنيسة مار انطون للطائفة اللاتينية بشارع " ييفت " في يافا ، حيث سيسجى جثمان الفقيدة في تمام الساعة الثانية لالقاء النظرة الاخيرة، وفي تمام الساعة الثالثة ستنطلق الجنازة.
هذا وسيتم استقبال التعازي في قاعة الرعية ايام الجمعة والسبت من الساعة الرابعة عصرا وحتى الساعة التاسعة مساء ويوم الاحد من الساعة العاشرة صباحا وحتى الثانية عشر ظهرا.

بعض من السيرة الذاتية للفقيدة نادية الحلو
ولدت نادية حلو في الخامس من تموز من عام 1953م في حي العجمي لعائلة عربية من الطائفة المسيحية، انهت دراستها العليا في كلية الخدمة الاجتماعية من جامعة تل ابيب، عملت في عدة مواقع بمجال الخدمة الاجتماعية، عرفت كناشطة نسوية مدافعة عن حقوق المرأة، تم انتخابها للكنيست السابعة عشر ممثلة عن حزب العمل "هعفودا" حيث كانت اول امرأة عربية مسيحية تشغل هذا المنصب، وكانت الفقيدة عضوة بهيئة امناء كلية بيت بيرل، ونادية حلو هي ام لاربع بنات.

هرتسوغ ينعى الراحلة نادية الحلو
وعلى صعيد متصل ، نعى رئيس حزب العمل يتسحاق هرتسوغ المرحومة نادية الحلو قائلا : " الراحلة نادية كانت امراة قوية ، شجاعة ومتفائلة ، وكان السلام والتعايش بين العرب واليهود أمران بالغا الأهمية بالنسبة لها ".
وأكد هرتسوغ " ان المرحومة نادية الحلو عملت دائما من أجل الاوساط غير اليهودية وناضلت ضد الفقر ومن أجل دعم مكانة المرأة ".
كما قال هرتسوغ " ان حزب العمل تعيش حالة من الحداد على رحيلها ".





















لمزيد من اخبار اللد والرملة ويافا اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق