اغلاق

السفير السعودي باليمن ينتقل إلى عدن لدعم هادي

قال مساعد للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي يوم امس الخميس : " إن السفير السعودي في اليمن انتقل إلى مدينة عدن في جنوب البلاد في تجاهل للحوثيين ،
Loading the player...

الذين سيطروا على العاصمة صنعاء".
و
اتهم زعيم الحوثيين عبد الملك الحوثي بشكل غير مباشر " السعودية بالسعي لجعل جارتها الجنوبية مثل ليبيا التي توجد فيها حكومتان وبرلمانان، وذلك بعدما وردت انباء عن انتقال السفير السعودي في اليمن إلى مدينة عدن في جنوب البلاد في تجاهل للحوثيين الذين سيطروا على صنعاء".
وفي خطاب القاه يوم الخميس قال الحوثي " إنه سيمضي قدما في تشكيل مجلس رئاسي وحكومة وحدة وطنية تنفيذا لخطة أعلنها في السادس من فبراير عندما حل البرلمان في خطوة وصفها معارضوه السياسيون بأنها انقلاب".
وبالتزامن مع انتقال السفير السعودي الى عدن، التقى الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي المبعوث الدولي إلى اليمن جمال بن عمر كأول مسؤول دولي يستقبله هادي في عدن منذ فراره من الإقامة الجبرية التي فرضها عليه الحوثيون بمقر إقامته في صنعاء.
واجتمع هادي ببن عمر ومعه عدد من قيادات الأحزاب السياسية اليمنية بالمقر الرسمي للرئاسة في العاصمة الاقتصادية عدن في خطوة مهمة تؤكد مدى الدعم الكبير الذي يحظى به هادي وشرعيته من قبل الأحزاب السياسية المحلية والمجتمع الدولي.
ويسعى هادي الى إنشاء مركز منافس للسلطة في عدن بدعم وحدات من الجيش موالية له والقبائل رغم أن كثيرين من أعضاء حكومته بمن فيهم رئيس الوزراء خالد بحاح لا يزالون قيد الإقامة الجبرية في صنعاء.
وقال المتحدث باسم حكومة هادي في عدن : " إن السفير السعودي عاد إلى عدن الأربعاء مع الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي وبدأ الخميس ممارسة مهامه رسميا من عدن. وأضاف أن سفراء دول الخليج العربية الأخرى سيفعلون الشيء نفسه في الأيام القادمة".
ويلقي الصراع على السلطة بين الحوثيين الشيعة في صنعاء وهادي في عدن بمزيد من الشكوك حول المحادثات التي ترعاها الأمم المتحدة لحل أزمة اليمن سلميا كما يعمق من الانقسامات الطائفية والإقليمية التي قد تغرق البلاد في حرب أهلية.





لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق