اغلاق

نتنياهو يلتقي الرئيس التشيكي ميلوش زيمان

إلتقى رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو بُعيد خطابه أمام مؤتمر اللوبي الأميركي المؤيد لإسرائيل (إيباك) في واشنطن أمس الاثنين، الرئيس التشيكي ميلوش زيمان.


الرئيس التشيكي ميلوش زيمان ورئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو
 
وكان رئيس الوزراء قد أشار خلال خطابه الآنف الذكر إلى الصداقة العميقة وطويلة الأمد القائمة بين تشيكيا وإسرائيل، حيث قال مخاطباً الرئيس زيمان مباشرة "إن إسرائيل لن تنسى أصدقاءها"، مشيراً إلى أن الشعب التشيكي كان دوماً صديقاً حقيقياً لإسرائيل وللشعب اليهودي.
وكان الرئيس زيمان قد ألقى في وقت سابق كلمة أمام مؤتمر "إيباك"، حيث قال "إن هناك حالياً موجة كبيرة من الإرهاب الدولي الإسلامي مما يقتضي إيجاد الآليات التي تسمح بمواجهة هذا المدّ". وأضاف "أن الخطوة الأولى على هذا الصعيد تتمثل بالتعاطف مع ضحايا الإرهاب قائلاً إنه يجب الآن على الجميع أن إبداء التعاطف مع اليهود".
كما أنه اقترح "أن يتحد العالم عن طريق مجلس الأمن الدولي لخوض صراع ممنهج مع التنظيمات الإرهابية الإسلامية".

الرئيس التشيكي: كفى! لن ننساق كالأغنام نحو المجزرة
وأشار الرئيس التشيكي بهذا الخصوص إلى "أن هناك نزاعات مختلفة بين القوى الكبرى لكن الإرهاب الإسلامي يشكل عدواً مشتركاً لجميعها". واختتم الرئيس التشيكي كلمته بتكرار المقولة التي اعتبرها "أساساً لقيام دولة إسرائيل ولمحاربة الإرهاب الإسلامي على حد سواء": "كفى! لن ننساق كالأغنام نحو المجزرة !".
( وافانا بالتفاصيل أوفير جندلمان المتحدث باسم رئيس الوزراء للإعلام العربي )

لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق