اغلاق

هل تفضلين الغرّة الطويلة أم القصيرة؟

ترغبين في تبديل تسريحة شعرك ولكن من دون إحداث تبديل جذري في القصة. ما عليك إذاً إلا قصّ الغرة وجعلها قصيرة جداً أو جانبية أو طويلة للحصول على طلة جديدة.


الغرّة القصيرة
تكون الغرّة القصيرة هندسية الشكل عادة وتتيح ظهور جزء كبير من الجبين. هذه الغرّة حليفة الوجه المربع الشكل لأنها تطيله بفعل الخدعة البصرية. وإذا كان الشعر طويلاً أو متوسط الطول، فإن هذه الغرّة تمنح التسريحة طابعاً عصرياً.
لكن الغرة القصيرة تستلزم الكثير من الصيانة بحيث تبرز الحاجة إلى إعادة قصها كل أسبوعين أو ثلاثة أسابيع، ولا بد إذاً من زيارة صالون التـزيين. كما تبرز الحاجة إلى تمليسها كل صباح، خصوصاً إذا كان الشعر يميل إلى التموج.

الغرّة الجانبية
إنها ملائمة للوجه الطويل، أو المزوّى قليلاً، لأنها تجعله أكثر نعومة. والغرّة الجانبية مناسبة للشعر مهما كان طوله، حتى لو كانت القصة مربعة وقصيرة.
لا تستلزم هذه الغرّة الكثير من الصيانة لأن قصتها غير محددة. وإذا كان شعرك قاسياً وعنيداً، ضعي على الغرّة القليل من رغوة التصفيف ثم مشطيها بفرشاة دائرية تحت حرارة مجفف الشعر.

الغرّة الطويلة
المقصود بالغرّة الطويلة تلك التي تصل إلى الحاجبين، وهي مناسبة للشعر الذي يصل إلى الكتفين أو أطول، وتتناغم مع الوجه الطويل أو البيضوي الشكل. لكن إذا كان وجهك مربع المظهر، ابتعدي عن الغرّة الطويلة. وإذا كان شعرك سميكاً جداً، أطلبي من المزين إحداث طبقات عدّة في الغرّة تفادياً لإثقالها.

لمزيد من اخبار شوبينج اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من جديد وصور اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
جديد وصور
اغلاق