اغلاق

تونس: مقتل 19 شخصا في هجوم على متحف

قتل 19 شخصا، بينهم 17 سائحا، في هجوم مسلح استهدف متحف باردو الشهير المجاور للبرلمان التونسي، وفقا لما أعلنه رئيس الوزراء التونسي الحبيب الصيد.


تصوير AFP


وأوضح الصيد أن سياحا يحملون الجنسية الإيطالية والألمانية والبولندية والأسبانية ومواطن تونسي بين القتلى.
وقتل مسلحان ورجل شرطة في عملية أمنية أسفرت عن تحرير رهائن كان المسلحون قد احتجزوهم داخل المتحف، بحسب ما ذكره مسؤولون تونسيون.
وتبحث السلطات حاليا عن أي أشخاص يشتبه أنهم ضالعين في الهجوم. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الحادث.
وقال الصيد - خلال مؤتمر صحفي - أنه لم يتسن حتى الآن التعرف على هوية المهاجمين.
وأضاف أن 22 سائحا ومواطنين تونسيين اثنين أصيبوا في الحادث الذي وقع أثناء انعقاد البرلمان لمناقشة تشريع جديد لمكافحة "الإرهاب".

"هجوم إرهابي"
وكان وزير العدل التونسي وقضاة موجودين في مقر البرلمان وقت وقوع إطلاق النار.
ووصف المتحدث باسم وزارة الداخلية محمد علي العروي - في تصريحات صحفية - الحادث بأنه "هجوم إرهابي".
وقال إن الهجوم شارك فيه "اثنان أو أكثر من الإرهابيين مسلحين بالكلاشنكوف".
وأدانت فرنسا الهجوم، مؤكدة تضامنها مع الحكومة التونسية.
وقال رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس: "ندين الهجوم الإرهابي بأشد الألفاظ. ونحن نقف مع الحكومة التونسية".

إخلاء البرلمان
وبحسب التلفزيون الحكومي، فقد اندفع مسلحان بسيارتهما تجاه مبنى البرلمان ثم أخذا في إطلاق النار.
وأخلت السلطات التونسية مقر البرلمان فور وقوع إطلاق النار. وفرضت السلطات طوقا أمنيا في المنطقة.



لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق