اغلاق

مشروع الاعمال الطيبة في مدرسة ابن سينا الرملة

تحت عنوان " وأعطي نصف عمري لمن يجعل طفل باكيا يضحك" وضمن الفعاليات اللامنهجية السنوية اقامت مدرسة ابن سينا الرملة مشروع الاعمال الطيبة والعطاء،


مجموعة صور من يوم الاعمال التطوعية في الرملة

حيث اقامت مركزه التربية الاجتماعية رنا داود مجموعات تطوعية تضم معلمين من طاقم المرسة بمشاركة مجموعة من الطلاب  .
تضمن البرنامج لهذا اليوم فعاليات عبارة عن محطات  للعطاء ابتدأت بزيارة لمستشفى اساف هروفيه وتوزيع الهدايا على الاطفال المرضى ورسم الابتسامة على وجوههم ثم زيارة لبساتين التربية الخاصة بالرملة واعمال ترميم بمقبرة الرملة وبلدية الرملة وزيارة لبيت المسنين وصندق المرضى العام من ثم مجمع عزرائيلي التجاري وزيارة لمدرسة شرت بنهاية اليوم .
اختتم اليوم بنجاح كبير وعطاء اكبر وعبرت مديرة المدرسة المربيه شيراز قرمطة عن فخرها واعتزازها بطاقمها التعليمي وعطائه الدائم وبطلابها بفكرهم الراقي المعطاء وروحهم الكريمة السامية . وقد وافتنا بالتفاصيل والصور المربية اميرة القرم.

















لمزيد من اخبار اللد والرملة ويافا اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق