اغلاق

العشرات يؤدون صلاة الجمعة في خيمة الاعتصام بسلوان

أدى العشرات من المقدسيين أمس صلاة الجمعة، في خيمة الاعتصام ببلدة سلوان، في ذكرى مرور 6 سنوات على إقامة "خيمة الصمود" في البلدة، ضمن فعاليات أسبوع


صور خاصة لموقع بانيت وصحيفة بانوراما، تصوير: عامر زيداني

صامد الثالث التي ينظمها مركز البستان الثقافي بسلوان، وتواجد في محيط خيمة الاعتصام خلال وبعد الصلاة دوريات من القوات الخاصة التابعة للشرطة الاسرائيلية.
وألقى خطبة الجمعة الشيخ ناجح بكيرات، وحيا خلالها "صمود ووحدة أهالي بلدة سلوان، للدفاع عن منازلهم والمسجد الأقصى وأرضهم".
وقال الشيخ بكيرات :" ان اقامة الخيمة في حي البستان ببلدة سلوان قبل 6 سنوات جمع المقدسيين ووحدهم لحماية الأرض والمنازل من المخططات الإسرائيلية، واستمرار وجودها يؤكد أن القدس حية ولا تموت والمدينة وسكانها وسلوان هي الحامية الأساسية للمسجد الأقصى" .

الشيخ بكيرات: وجودنا هو إستمرار للوجود العربي والاسلامي عبر قرون طويلة
وأضاف الشيخ بكيرات: "ان وجودنا هو إستمرار للوجود العربي والاسلامي عبر قرون طويلة، ونؤكد للاحتلال اليوم ان هذه الخيمة لن تزول إلا بزوال الاحتلال".
وتحدث عن "التضحيات التي قدمها أهالي سلوان في سبيل حماية منازلهم من جهة، ولمنع تحويل البستان الى حديقة توراتية من جهة ثانية".
من جهة أخرى، قال مدير مركز البستان الثقافي بسلوان قتيبة عودة لمراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما: "ان صلاة الجمعة جاءت ضمن فعاليات أسبوع صامد الثالث وفي ظل الهجمة الشرسة للمستوطنين علی بلدة سلوان واراضيها وأهلها، وتأكيدا علی صمود أهل الارض وتأكيداً علی ثبات العقيدة والنصر القريب، ورغم عدم اقامة صلاة في الخيمة منذ فترة إلا ان المصلين جاؤوا اليوم بأعداد كبيرة وأكدوا علی تمسكهم بالخيمة ورباطهم فيها".
كما وشكر عودة الشيخ الدكتور ناجح بكيرات الذي لم يتوان يوما عن أي دعوة يوجها له أهل حي البستان وخيمتهم، مشيدا بالخطبة التي شدت من أزر أهل الحي وحثتهم علی الصبر والثبات. 







































لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق