اغلاق

إحياء الدورة التقليدية بأحد الشعانين في القدس

ترأس البطريرك فؤاد الطوال، بطريرك القدس للاتين، اول امس الأحد، القداس الاحتفالي بمناسبة أحد الشعانين، وذلك في القبر المقدس بكنيسة القيامة في مدينة القدس.

مجموعة صور من الدورة التقليدية للشعانين في القدس

وفي وقت لاحق، انطلقت الدورة التقليدية للشعانين من بيت فاجي، مروراً بجبل الزيتون، إلى كنيسة القديسة حنة، قرب باب الأسباط داخل أسوار البلدة القديمة، وهي ذات الطريق التي سلكها السيد المسيح عند دخوله إلى القدس.
وشارك في المسيرة الآلاف من الحجاج القادمين من مختلف الرعايا الكاثوليكية في فلسطين والجليل، الى جانب الحجاج الأجانب. وردد المشاركون التراتيل الدينية وهم حاملين سعف الزيتون والنخيل، إضافة إلى رفع لافتات تحتفل برفع الطوباية ماري ألفونسين غطاّس، مؤسسة رهبنة الوردية، والطوباوية مريم ليسوع المصلوب غطّاس، مؤسسة دير الكرمل في بيت لحم، إلى منزلة القداسة، في أيار المقبل.
وفور اختتام المسيرة في باحة كنيسة القديسة حنة، ألقى البطريرك الطوال كلمة تحدث فيها عن المعاني السامية التي يحملها أحد الشعانين والذي يعلن بدء أسبوع الالام وصولاً الى عيد الفصح المجيد. وتضرع البطريرك إلى الله العلي القدير أن تنعم مدينة القدس وسائر الأرض المقدسة والعالم بالسلام والطمأنينة.

لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا
لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق