اغلاق

الإنترنت الآمن في مدرسة الرواد الشاملة للعلوم بشفاعمرو

يوم الإنترنت الآمن هو من أهم الفعاليات والنشاطات التي قامت بتنظيمها مدرسة الرواد الشاملة للعلوم – شفاعمرو ، هذه المدرسة التي تلائم برامجها لمتطلبات العصر


مجموعة صور من الفعاليات

من خلال استغلال التكنولوجيا الحديثة في عملية التعّلم، التواصل مع الطلاب، المعلمين والأهل.
فقد قامت مدرسة الرواد الشاملة للعلوم ومديرتها المربية مريم ابو السرايا- قصقصي بالتعاون مع طاقم المعلمين، ببحث أهمية الاستخدام الامن للشبكة العنكبوتية، في تخصيص يوم لابحار امن في الشبكة المحوسبة، الذي شارك فيه طلاب المرحلة الاعدادية في التحدث عن عواقب الاستعمال غير الآمن للشبكة المحوسبة من الناحية القانونية .وايضا تخلل البرنامج عدة فقرات تربوية تشمل أفلام تربوية، مهام محوسبة، حصص التربية، حصص مهارات حياتية التي طرح بها أساليب للتعامل مع الشبكة والعديد من الفعاليات التربوية التي تهدف إلى توعية الطلاب لكيفية إستخدام الشبكة العنكبوتية بطريقة سليمة وآمنة. وتفادي المخاطر الكامنة في شبكة الإنترنت وكيفية تجنبها ومحاربتها.
كما وقامت مستشارة المدرسة ربى سلمان بتقديم نصائح وارشادات  للطلاب لكيفية استخدام المواقع والاستفادة من خدماتها التي تعود بالفائدة عليهم
تجدر الإشارة أن المدرسة كرسّت يوماً  كاملاً لعروض محوسبة للطلاب وإجراء فعاليات خلال الحصص وبناء زاوية خاصة للإبحار الامن في موقع المدرسة بالتنسيق مع طاقم التربية الاجتماعية في المدرسة . كما وقامت المربية مريم ابو السرايا – قصقصي مديرة المدرسة بإلقاء كلمتها الاخيرة حول موضوع الانترنت الامن للطلاب بهدف توعيتهم وارشادهم في عصرنا المليء بالمخاطر الكامنة خلف هذه الشبكة العنكبوتية.



لمزيد من اخبار شفاعمرو وطمرة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق