اغلاق

المؤتمر الاول لمكافحة المخدرات والكحول بالقدس الشرقية

عقد اول مؤتمر لمكافحة المخدرات والكحول في مدينة القدس، تحت عنوان "المخدرات الكيميائية فتاكة" في قاعة المركز الجماهيري، صور باهر جنوب القدس.


مجموعة صور خاصة من المؤتمر

افتتح المؤتمر بكلمة ترحيب من علاء خروب، مركز الاتحاد المقدسي لمكافحة المخدرات والكحول في القدس الشرقية، ورحب خالد ابو كف، مدير المركز الجماهيري بالحضور.
وتطرق اوري نويمان، المدير عام الاتحاد المقدسي للوقاية من المخدرات والكحول الى كيفية عمل الاتحاد المقدسي، اهمية الوقاية، وواجب العمل على مدار الساعة من اجل رفع الوعي لدى الطلاب والقبض على التجار ومنتجي المخدرات.
وقدم مفتش السلطة الوطنية لمكافحة المخدرات والكحول في المجتمع العربي، الدكتور وليد حداد محاضرة حول مخدرات الاكشاك، تناول فيها الوقاية من مخدرات الاكشاك، اضرارها وحقيقتها في المجتمع العربي الذي ينجرف مرة بعد مرة وراء هذه الظاهرة التي تستطيع ان تقضي على مجتمع بأكمله. 
وقام المحامي احسان حمود، بتقديم محاضرة حول الجانب القانوني والجنائي لإنتاج وتعاطي والحيازة على مخدرات الاكشاك، عارضا امام الحضور العديد من البنود الموجودة في القانون لمحاربة تجارة مخدرات الاكشاك.
وعقدت حلقة نقاش بمشاركة العامل الاجتماعي ايهاب يحيى، مدير مركز الفطام في الطيبة والعاملة الاجتماعية ياسمين بشير، من وحدة "شليم" والمرشد العلاجي عمر حمو متحدثين حول صعوبة العلاج والشفاء من الادمان ومدى تأثير مخدرات الاكشاك على متعاطيها خاصة المراهقين الذين ما زالوا في طور النضوج، ومخصصين الوقت الكافي لتوجيه الملاحظات واليات للتعامل مع الطلاب في اروقة المدارس وكيفية التواصل معهم ومعرفة اذ كانوا يتعاطون المخدرات ام لا واهمية التبليغ عن الموضوع.
من جهته أكّد الدكتور وليد حداد، ان "هذا المؤتمر يندرج ضمن سلسلة من الفعاليات لمكافحة ظاهرة تعاطي المخدرات والكحول في المجتمع المقدسي، وفي الفترة القادمة سوف نستمر في هذه الفعاليات لخدمة المواطنين في القدس الشرقية".



لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق