اغلاق

مواصلة التحقيق بملابسات مقتل احمد كيوان من مجد الكروم

ذكرت وسائل اعلام عبرية " ان الشرطة اعتقلت شخصين على خلفية الاشتباه بضلوعهما بمقتل أحمد كيوان ( 51 عاما ) من سكان مجد الكروم ، في مدينة بيتح تكفا ، في الأيام الأخيرة ".


المرحوم احمد كيوان

من جانبها ، قالت الناطقة بلسان الشرطة للاعلام العربي لوبا السمري ، ردا على هذا الموضوع: " في نطاق التحقيقات في قضية شبهات قتل المرحوم احمد كيوان ابن مجد الكروم ، الامر الذي كان قد حصل قبل عدة ايام في مدينة بيتح تكفا طعنا بالشارع على يد مجهول الهوية ، تم التوقيف لتحقيق عدد من المشتبهين على ذمة التحقيقات كما تم اطلاق سراحهم لاحقا والتحقيقات ما زالت جارية وباوجها في شرطة منطقة الشارون – طاقم التحقيقات الخاص ، صحيح لهذه المرحلة ، دون التوصل الى ضالعين في تنفيذ جريمة القتل ذاتها ".

 غطاس يطالب بكشف ملابسات التحقيق بمقتل احمد كيوان
وفي سياق متصل ، استنكر النائب باسل غطاس " عمليّة قتل المرحوم احمد كيوان من مجد الكروم الخميس المنصرم في بيتاح تكفا بعد طعنه بالسكين مرات عدّة والقاء جثّته في محطّة للباص فجرًا".
وجاء في البيان الصادر عن النائب باسل غطاس "  ان  العائلة، التي ذهب معيلها الاب احمد كيوان الى عمله الجديد في بيتاح تكفا، بعد ان كان عاطلا عن العمل، منذ اسبوع فقط،  ترجح ان الحادثة هي على خلفية قومية، قامت بها عصابة تدفيع الثمن. كما ويروي رفاقه هناك انّه كان قد ذهب لشراء السجائر، ولم يعد بعدها ليكتشفوا لاحقا ما حدث".
وقد ابرق النائب باسل غطاس  الى مدير الشرطة "برسالة عاجلة شديدة اللهجة للاستبيان حول اجراءات التحقيق وملابسات الحادث، حيث ان الشرطة لم تسلّم الى الان عائلة المرحوم -ارملته وابنه وبناته- اي من مجريات التحقيق او تقرير التشريح" ، وفق ما جاء في البيان الصادر عن النائب باسل غطاس .

 السعدي يطالب وزير الامن الداخلي والمفتش العام للشرطة الاسراع بالتحقيق في جريمة قتل احمد كيوان
كما وجاءنا من المكتب البرلماني للنائب اسامة السعدي :" ان النائب اسامة السعدي ، القائمة المشتركة ( الحركة العربية للتغيير) ابرق برسالة مستعجلة إلى وزير الأمن الداخلي يتسحاق أهرونوفيتش، مطالباً إياه الإسراع بالتحقيق في جريمة قتل المغدور أحمد كيوان من قرية مجد الكروم، والذي تم العثور على جثته في مدينة بيتح تكفا قبل بضعة ايام بعد تعرضه لعدة طعنات".
واوضح السعدي للوزير "بأن عائلة كيوان تعيش فترة عصيبة جداً في أعقاب جريمة القتل بدون ان يعرفوا مرتكب الجريمة، وان الشعور الذي ينتابهم هو أنها على خلفية قومية من قبل يهود متطرفين".
وأرسل السعدي نسخة من الرسالة في ذات الصدد الى المفتش العام للشرطة الجنرال يوحنان دنينو، مطالباً إياه "بالإسراع في عملية التحقيق وتقديم جميع المعلومات المتيسرة لعائلة المغدور التي تعيش أياماً صعبة بعد هذه الجريمة النكراء لمُعيل العائلة".
وقال السعدي في هذا السياق :" ان قضية العنف والجريمة على مختلف أشكالها ودوافعها سواء على خلفية قومية أو جنائية سوف تحتل رأس سلم اولويات عملنا البرلماني لأنها القضية التي تُقلق المواطنين العرب وتُفقدهم أي شعور بالأمان كما حدث مع احمد كيوان الذي كل ما اراده هو تحصيل قوت العيش لعائلته". وفق ما جاء في البيان الصادر عن النائب اسامة السعدي .


مجموعة صور من بيت العزاء - التقطت بعدسة موقع بانيت وصحيفة بانوراما



اقرأ  في هذا السياق:
مصرع احمد كيوان من مجد الكروم طعنا في بيتح تكفا

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق