اغلاق

كشافة صامد تجوب شوارع سلوان بالقدس

إختتم مركز البستان الثقافي سلوان، فعاليات أسبوع صامد الثالث مؤخراً بمسيرة لمجموعة كشافة حي البستان مع أطفال سلوان،


مجموعة صور من المسيرة بعدسة مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما

إنطلقت من خيمة الاعتصام باتجاه عين اللوزة ورجوعا الى عين سلوان وختاماً بخيمة الاعتصام، وتحولت الى
فعالية فرح ومرح مع المهرجين زعتر وسمسم برعاية جمعية الشبان المسيحية، جابت الشوارع وهتفت لسلوان وللحرية وللوطن والأسری والشهداء.
وافاد مراسلنا ان
 الجنود الاسرائيليين قاموا بمراقبة الفعالية وحاولوا قطعها، الا ان الاطفال يتقدمهم رجال من البلدة أكملوا المسيرة ليبعثوا رسائلهم الی العالم أجمع.
وعقب مدير مركز البستان الثقافي سلوان، قتيبة عودة قائلا: "ان فعالية اليوم جاءت في ختام أسبوع جميل من الفعاليات التي نبعت من القلب، ووصلت لقلوب أهل حي البستان، وان الاطفال الذين ساروا في الفعالية غلبوا المحتل ببراءتهم وعفوية رسالتهم وصوتهم الذي عانق السماء وهو يصرخ سلوان".
واعربت الدكتورة أماني موسی عودة، عن سعادتها لسعادة الاطفال التي رأتها خلال فعاليات الاسبوع، واضافت "إن الختام فاق كل ما خططنا له وان تفاعل اهالي البلدة كان من اجمل ما يكون".
ورافق المسيرة شخصيات وطنية واعتبارية ومنهم أمين سر حركة فتح سلوان، أحمد العباسي وأعضاء لجنة الدفاع عن حي البستان، الشيخ موسى عودة ومراد أبو شافع وجواد أبورموز وخضر عودة وجمعة عودة وابو محمود العباسي وأهال من بلدة سلوان.



لمزيد من اخبار القدس والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق