اغلاق

عائلة يهودية تتبرع بكلية ابنها للشابة روعة خرباوي من جولس

"الشابة روعة سليمان خرباوي، البالغة من العمر 19 عاما من قرية جولس، تلقت الاسبوع الماضي تبرعا بكلية من عائلة شاب يهودي قتل في حادث طرق مروع،


روعة خرباوي بعد العملية ،  تصوير : ديفيد رتنر، الناطق بلسان المركز الطبي رمبام

وذلك بعد ان انتظرت خرباوي هذا التبرع منذ سنوات حيث عانت منذ صغرها من مرض في الكبد والذي تسبب بتلف في الكلى" ، وفق ما جاءنا من الناطق بلسان المركز الطبي رمبام .
واضاف البيان الصادر عن الناطق بلسان المستشفى :" هذه هي عملية الزرع الثانية التي تمر بها خرباوي، حيث كانت قد تلقت كبد وكلية وهي طفلة في الثانية من عمرها، ومع مرور السنوات وتحديدا بعد ان وصلت الى عمر 17 تم اكتشاف تلف في الكلى واضطرت للانتظار في قائمة المنتظرين في المركز الوطني لزراعة الاعضاء البشرية – بطاقة أدي التابع لوزارة الصحة ، وبعد ان وافقت عائلة الفقيد على التبرع بأعضائه، وخلال يوم عيد الفصح لدى الشعب اليهودي، قام الاطباء وعلى رأسهم البروفيسور ران شطاينبيرغ، في المركز الطبي رمبام في حيفا، باستدعاء خرباوي بشكل مستعجل، حيث اجريت لها الفحوصات اللازمة وتبين ان الكلية مناسبة لها".

"كل كلمات الشكر والتقدير لا يمكن ان تعبر عن مدى شكرنا لعائلة الفقيد"
وبحسب البيان الذي وصلت الى موقع بانيت وصحيفة بانوراما :" فقد اجريت لها العملية بنجاح حيث تتماثل خرباوي للشفاء في المركز الطبي رمبام، وفي اعقاب العملية وشفائها اعرب والدها سليمان خرباوي عن شكره وتقديره اولا لعائلة الفقيد الذي قامت بخطوة انسانية عظيمة لا تقدر بثمن  وتبرعت بأعضائه، وللطاقم المهني والطبي خاصة الدكتورة ايريت فايسمان من قسم الدياليزا في المركز الطبي للجليل - نهاريا، على ما قدموه من اهتمام وعلاج كبير لابنته".
 وقال في هذا السياق "في اكثر الاوقات العصيبة التي مرت بها عائلتي وابنتي وجدنا ان عائلة لا نعرفها من قبل تقف بشكل شجاع وإنساني بجانبنا وهنا كل كلمات الشكر والتقدير لا يمكن ان تعبر عن مدى شكرنا لعائلة الفقيد". 


لمزيد من اخبار كفر ياسيف والمنطقة  اضغط هنا

لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق