اغلاق

العربية الأمريكية بجنين توقع مذكرة تفاهم مع جوتنبيرغ السويدية

استقبل رئيس الجامعة العربية الأمريكية الأستاذ الدكتور محمود أبو مويس، المختص في دراسات السلام والتنمية في كلية الدراسات العالمية في جامعة جوتنبيرغ السويدية البروفيسور


خلال اللقاء

مايكل شولز، والذي يزور الجامعة بهدف توقيع مذكرة تفاهم بين الجامعتين، ونسج العلاقة الثنائية من خلال كلية الدراسات العالمية.
ورحب رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور أبو مويس بالضيف، بحضور نائب رئيس الجامعة للعلاقات الدولية الدكتور مفيد قسوم، واستاذ العلوم السياسية الاستاذ الدكتور ايمن يوسف، مقدما شرحا وافيا عن الجامعة وأهدافها وتطلعاتها والتخصصات، مشيرا إلى أن الجامعة تسعى إلى التطور الاكاديمي بفتح تخصصات نادرة، واستقطاب كوادر أكاديمية مهنية من داخل البلاد وخارجها، موضحا أن الجامعة بصدد إنشاء مبنى خاص لكلية الدراسات العليا في مدينة رام الله، وتوفير ما يلزم الطلبة من تخصصات وأكاديميين ووسائل أخرى، متطرقا إلى تخصصات الماجستير التي تطرحها الجامعة مع استحداث تخصصات جديدة في المستقبل القريب.
بدوره، أعرب المختص في دراسات السلام والتنمية في جامعة جوتنبيرغ البروفيسور شولز عن إعجابه الكبير بالجامعة العربية الأمريكية وبخطتها الأكاديمية والتطور الحاصل فيها، وقدم شرحا تعريفيا بكلية الدراسات العليا في جامعة جوتنبيرغ التي تطرح تخصصات البكالوريوس والماجستير والدكتوراه، ويعمل فيها اكثر من 120 محاضرا وبروفيسور، موضحا ان الجامعة إحدى أعرق الجامعات الأوروبية تضم حوالي 25 ألف طالب وطالبة فيها 8 كليات أكاديمية.
من جانبه، قال نائب رئيس الجامعة للعلاقات الدولية الدكتور مفيد قسوم، "أن الجامعة حققت أهداف طلبة فلسطينيي الداخل الذين واجهوا سابقا متاعب كثيرة، حيث كانوا يواجهون صعوبة في الالتحاق بالجامعات، أو التوجه إلى خارج البلاد للالتحاق بجامعات أوروبية وأمريكية مما يكلفهم أموالا طائلة، وجاءت الجامعة العربية الأمريكية لتسهل عليهم هذه الامور وفتحت لهم مجالا لتحقيق أهدافهم".
وأشار، الى "أن هدف زيارة البروفيسور مايكل شولز للجامعة العربية الأمريكية توقيع مذكرة تفاهم مع جامعة جوتنبيرغ، ونسج العلاقات الثنائية، وتقديم مقترح مشروع مشترك بالتعاون مع جامعة جوتنبيرغ وكوفنتري السويديتين، يرتكز على تبادل الأساتذة والباحثين في مواضيع تتحدث عن تحويل الصراع، والمقاومة، ومقاومة القوة، ومقاومة العنف، بالإضافة إلى تعزيز مشروع ماجستير حل الصراع والتنمية، ودعم المؤتمر الدولي الذي سيتم عقده الشهر القادم".
في سياق منفصل، استقبل نائب رئيس الجامعة للعلاقات الدولية الدكتور مفيد قسوم، ونائب الرئيس للشؤون المجتمعية الدكتور نظام ذياب، وفدا من مؤسسة الايركس الامريكية، ضم كلا من تانيا اتود ورندا بني عودة، بهدف تعزيز سبل التعاون وتبادل الزيارات، ومناقشة برنامج "قادة الجيل القادم" الذي تديره مؤسسة الايركس.
وينتدب البرنامج 10 مشاركين من فلسطين، لقضاء فصل دراسي كامل في جامعة ولاية اريزونا الامريكية، بهدف تطوير قادة التعليم الفلسطيني من خلال تزويدهم بالمعارف والمهارات اللازمة لتعزيز قطاع التعليم في فلسطين، ويتضمن البرنامج، ندوات وحلقات دراسية مع عدد من الباحثين والناشطين والخبراء في مجال التعليم.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق