اغلاق

مهجة القدس: منع والدة الأسير نهار السعدي من زيارته

أكدت مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى؛ أن "سلطات الاحتلال الصهيوني رفضت السماح لوالدة الأسير المجاهد، نهار أحمد عبد الله السعدي بزيارته؛


صورتان للأسير ووالدته

رغم حصولها على تصريح في وقت سابق بزيارة ابنها".
وأفادت والدة الأسير نهار السعدي، في اتصال مع مؤسسة مهجة القدس أنها "توجهت لزيارة ابنها المعزول في سجن رامون بقسم العزل الانفرادي، إلا أن الصليب الأحمر أخبرها برفض إدارة مصلحة السجون السماح لها بالزيارة، وبسؤالها عن سبب المنع بالرغم من حصولها على تصريح بالزيارة أفادها الصليب الأحمر بوجود منع أمنى من قبل جهاز الشاباك الصهيوني".
وناشدت والدة الأسير نهار السعدي، "مؤسسات حقوق الانسان المحلية والدولية والجمعيات التي تعنى بشؤون الأسرى بضرورة التدخل والضغط على سلطات الاحتلال الصهيوني من أجل السماح لها بزيارة ابنها نهار؛ وتمكين الأخير من حقه في الزيارة والعلاج والحرية، خاصة وأنها ممنوعة من الزيارة من أكثر من عامين ونصف".
وأضافت مؤسسة مهجة القدس ان "إدارة مصلحة السجون الصهيونية أبلغت في وقت سابق الأسير نهار السعدي أن والدته لن تتمكن من زيارته بحجة وجود قرار قضائي يمنع من الزيارة حتى شهر حزيزان/ يونيو القادم؛ وكرد فعلي أولي هدد أسرى الجهاد باستئناف خطواتهم التصعيدية إذا لم تلتزم الإدارة بتنفيذ تعهداتها بمقتضى اتفاقها مع أسرى الجهاد في ديسمبر الماضي".
وذكرت المؤسسة أن "الأسير نهار السعدي من سكان مدينة جنين ومن مواليد 30/10/1981؛ وهو أعزب وكان قد اعتقل بتاريخ 07/09/2003م، وأبرز التهم التي وجهها الاحتلال له هي الانتماء لسرايا القدس الذراع العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، وتوصيل الاستشهادية المجاهدة هبة دراغمة والتي نفذت عملية استشهادية في مدينة العفولة بتاريخ 19/5/2003م، وأدت لمقتل أربعة صهاينة وإصابة (76) آخرين، وصدر بحقه حكماً بالسجن 4 مؤبدات و20 عاماً؛ ويعد الأسير السعدي أقدم أسير يقبع في العزل الانفرادي، حث يقبع في العزل منذ تاريخ 21/05/2013م". 
 

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق