اغلاق

قلقيلية: حفل وداع لمدير الأمن الوقائي واستقبال للمدير الجديد

دعا متحدثون إلى تجنيب القضية الفلسطينية التجاذبات الإقليمية، وعدم الزج بشعبنا في آتون الصراع الدائر، والعمل على فرض النظام وإنفاذ القانون،


مجموعة صور من الحفل بعدسة مراسل موقع بانيت وصحيفة بانوراما

ونشر حالة من الأمن والاستقرار من خلال وحدة وتماسك المؤسسة الأمنية، وتوحيد الجهود لمحاربة الظواهر السلبية ومن لا يريدون لقضيتنا خيراً.
جاء ذلك خلال احتفال حاشد نظمه جهاز الأمن الوقائي في محافظة قلقيلية، لوداع مدير المديرية العميد سعيد العطاري، الذي انتقل لتسلم مهام منصبه الجديد مديراً لمديرية أريحا، واستقبال المدير الجديد العقيد هلال عبد الحق.
وشارك في الحفل اللواء زياد هب الريح، قائد جهاز الأمن الوقائي وأعضاء من قيادة الجهاز، اللواء رافع رواجبة محافظ محافظة قلقيلية، وليد عساف رئيس هيئة شؤون الجدار والاستيطان، ومحمود ولويل أمين سر إقليم حركة فتح وأعضاء الإقليم، ومدراء المؤسستين الأمنية والمدنية، ورئيس بلدية قلقيلية عثمان داود ورؤساء عدد من المجالس البلدية والقروية، وممثلون عن الفعاليات الشعبية والأهلية في المحافظة.

" إن المؤسسة الأمنية لعبت دوراً استثنائياً في فرض النظام وإنفاذ القانون، ونشر حالة من الاستقرار"
وقال المحافظ " إن المؤسسة الأمنية لعبت دوراً استثنائياً في فرض النظام وإنفاذ القانون، ونشر حالة من الاستقرار بفضل تماسك وقوة المؤسسة الأمنية، والتكامل في الأداء والتناغم في العمل في ظل هذه الظروف التي تشهد تصعيداً غير مسبوق من قبل الاحتلال الإسرائيلي الذي يمعن في مصادرة الأرض وقتل الإنسان الفلسطيني" . 
وثمن اللواء زياد هب الريح الدور الذي قام به العميد سعيد العطاري، متمنيا له التوفيق في مهام عمله الجديد مديرا لمديرية أريحا، وأكد أن ظاهرة التنقلات في المؤسسة الأمنية هي ظاهرة صحية، مشيدا بالمؤسسة الأمنية وتكاملها في الأداء والمهمة، مثمنا دور حركة فتح الذي يساند المؤسسة الأمنية في عملها.
وأشاد محمود الولويل بعطاء المؤسسة الأمنية وتميزها موجهاً تحياته إلى مدير قائد جهاز الأمن الوقائي على ما يقوم به من دور وطني فاعل ويواصل عمله ليل نهار من اجل تعزيز الأمن والأمان، مشيداً بعطاءات العميد سعيد العطاري ونضالاته متمنياً للمدير الجديد التوفيق في مهام عمله الجديد، شاكراً للمحافظة وفعالياتها مساندتهم ووقوفهم إلى جانب المؤسسة الأمنية .
واثنى سعيد العطاري على دور فعاليات محافظة قلقيلية ومواطنيها وشخصياتها الاعتبارية، مثمنا دور المحافظ باعتباره المرجعية الأولى للعمل الأمني في المحافظة، ومساندته الدائمة للمؤسسة الأمنية، مثمنا دور حركة فتح ووقوفها إلى جانب المؤسسة الأمنية في محاربة الظواهر السلبية التي عملت المؤسسة الأمنية على اجتثاثها من جذورها، داعيا الى الاصطفاف خلف الرئيس محمود عباس ودعم برنامجه السياسي ونضاله الدبلوماسي من خلال العمل بقوة على ترسيخ سيادة القانون.
وفي نهاية الاحتفال تم تكريم العميد العطاري من قبل مؤسسات وفعاليات المحافظة تقديرا لجهوده.

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق