اغلاق

الآغا: نجري اتصالات مع كافة الأطراف في سوريا لحماية اليرموك

أكد د. زكريا الاغا، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية ورئيس دائرة شؤون اللاجئين ان "الدائرة تجري اتصالات على اعلى المستويات ومع كافة الأطراف في سوريا،


صور من حفل التكريم
 
لتجنيب المخيم ويلات الاقتتال وللحفاظ على حياة اللاجئين الفلسطينيين المحاصرين داخل المخيم ".
وأضاف د. الاغا في كلمته التي القاها خلال حفل التكريم، الذي اقامته دائرة شؤون اللاجئين بالمنظمة للطلبة المتفوقين العائدين من سوريا، بحضور عوائلهم ان "دائرة شؤون اللاجئين بالمنظمة تولي اهتماماً كبيراً لكافة العائلات النازحة من سوريا إلى قطاع غزة، وتعمل جاهدة وفق الامكانات المتاحة لديها واتصالاتها مع وكالة الغوث التخفيف من معاناتهم وتامين الحياة الكريمة".
واشار إلى ان "دائرة شؤون اللاجئين تجري اتصالاتها مع مجلس الوزراء الفلسطيني لتأمين احتياجات اللاجئين الفلسطينيين، وتوفير فرص عمل لهم كما وتواصل اتصالاتها مع وزارة المالية لتنفيذ قرار مجلس الوزراء بصرف مبلغ 1000 شيقل لكل عائلة فلسطينية نازحة من سوريا ومقيمة في قطاع غزة  لمدة ستة اشهر".
وشدد على ان "منظمة التحرير الفلسطينية ستظل الحصن المنيع والمدافع الحقيقي عن حقوق ابناء شعبنا حتى اقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس وعودة كافة اللاجئين الى ديارهم التي هجروا وشردوا منها عام 48 طبقاً للقرار 194 ".
واضاف ان دائرة شؤون اللاجئين تبذل جهدها بشكل متواصل من اجل حماية ابناء شعبنا في مخيم اليرموك، وخاصة بعد سيطرة تنظيم داعش والجماعات المتطرفة على اجزاء كبيرة من المخيم، وتامين حياتهم وتوفير لهم سبل الحياة من خلال الاتصال مع مختلف المؤسسات وفي مقدمتها وكالة الغوث الدولية" .
وتابع :" ان الظروف التي يعيشها سكان مخيم اليرموك لا تحتمل، ونطالب كافة المؤسسات الدولية للوقوف امام مسؤولياتها تجاه قضايا ابناء شعبنا للعيش بحرية وكرامة كباقي شعوب العالم ". 
 


 
 
لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق