اغلاق

هيئة الاعمال الاماراتية توفر سيارة لنقل الموتى للاقصى

في حفل كبير حضرته فعاليات وشخصيات ومؤسسات مقدسية في كلية الامة في بلدة الرام شمال مدينة القدس ، سلم ممثلون عن هيئة الاعمال الخيرية الاماراتية سيارة لنقل الموتى


خلال تسليم السيارة

متطورة للمسجد الاقصى بلغت تكلفتها اكثر من مائتي الف درهم اماراتي للشيخ محمد عزام الخطيب مدير عام الاوقاف وشئون المسجد في القدس . وجرت مراسم الاستلام والتسليم في احتفال مركزي حضره وزير ومحافظ القدس المهندس عدنان الحسيني ممثلا عن الرئيس الفلسطيني ومفتي الديار القدس الشيخ محمد حسين والشيخ عكرمة صبري رئيس الهيئة الاسلامية العليا والحاج مصطفى ابو زهرة رئيس لجنة رعاية المقابر الإسلامية في القدس، والدكتور علي ابو راس مدير المعهد العربي لرعاية الايتام في القدس ، وممثلين عن المؤسسات المقدسية ولفيف من استاذة وطلبة كلية الامة واستهل الحفل الدكتور  بسام علقم  عميد كلية الامة  ومديرها بكلمة ترحيبية ذكر فيها ان كلية الامة قلعة علمية مقدسية تفتخر في احتضان الدعم العربي للمسجد الأقصى المبارك .
وفي كلمة هيئة الاعمال الخيرية الاماراتية، ذكر ابراهيم راشد مدير مكتب الضفة الغربية "ان الهدف ليس توفير نقل لموتى المسلمين على اهميتها لمن يعرف واقع المسجد الاقصى وتعقيداته ، ولكنها رسالة من اموات المسلمين لصناعة بقاء وتأكيد وجود في القدس" ، مشيدا "بالتعاون المستمر والمتميز مع دائرة الاوقاف في القدس لدعم وتعزيز الخدمات في المسجد الاقصى المبارك ان ما يقدم للأقصى شرف  وواجب، وهو قليل امام صمود المقدسيين".
اما ممثل الرئيس الفلسطيني ووزير ومحافظ محافظة القدس المهندس عدنان الحسيني فاكد في كلمته على "اهمية الدعم العربي والاسلامي للقدس وفي هذا الوقت بالذات، لأنها قضية الجميع وليس فقط قضية الفلسطيني او المقدسي" .
من جهته، اشاد الشيخ محمد عزام الخطيب مدير اوقاف الاسلامية وشؤون الاقصى "بالدعم الاماراتي قيادة وشعبا والذين لديهم بصمات كثيرة في دعم القدس والمسجد الاقصى لا يمكن ان  نحصرها او نعدل حقها في هذا الحفل المتواضع، وهي واحدة من المكارم التي تعودنا عليها من هيئة الاعمال الخيرية الاماراتية التي كانت رائدة  في العطاء والخير".
اما مفتي القدس والديار الفلسطينية فشدد على "ان القدس يحتاج الى دعم متواصل وهو امانة في اعناق كل العرب والمسلمين"، معبرا عن "تقديره للدور المميز الذي تلعبه المؤسسات العربية و الهيئات الاماراتية على وجه الخصوص في تدعيم وتعزيز صمود المقدسيين في مواجهة التحديات والتهديدات" .
في كلمة الشيخ عكرمة صبري رئيس الهيئة الاسلامية العليا ذكر "ان موت المقدسيين اصبح تحديا حيث قبورهم تنبش معه تاريخهم وحضارتهم"، مؤكدا "ان هذه الهدية تعزز تواصل المقدسيين مع اقصاهم عندما نوفر لهم هذه الوسيلة المجانية لنقل موتانا والصلاة عليهم في هذه المسجد الاقصى هذه البقعة المقدسة الشريفة  فنصيب اجر الصلاة في الاقصى واجر الرباط فيه واجر التواصل معه".
جدير بالذكر، ان هيئة الاعمال الخيرية الاماراتية سلمت الشهر الماضي سيارة نظافة متطورة للمسجد الاقصى المبارك بكلفة اربعمائة الف درهم اماراتي  .





















لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق