اغلاق

مركز حنظلة الثقافي يستصلح ارض أسير احياء ليوم الاسير

نظم مركز حنظلة الثقافي في قرية صفا عملا تطوعيا لاستصلاح ارض الاسير رامي كراجة ، حيث قام المتطوعون بتنظيف الارض و بناء سلسلة جدارية حجرية لحماية الارض ،



حيث يأتي ذلك " ضمن إطار تعزيز روح العمل التطوعي عند الشباب وخاصة الاعمال التطوعية التي تلبي احتياجات الأهالي وتعزز صمودهم في ارضهم خاصة أهالي الأسرى" .
اضافة الى ذلك قام المتطوعون من أعضاء مركز حنظلة ومتطوعي مجموعة درب القادة بزراعة أشجار مثمرة في ارض الاسير بعد تنظيفها وتأهيلها ، وذلك ضمن حملة زراعة المليون الثالث من الأشجار في فلسطين والتي تنفذها المؤسسة العربية لحماية الطبيعة ، بالتعاون مع المؤسسات المحلية والمجموعات الشبابية .
جدير بالذكر ان احياء يوم الاسير الفلسطيني بهذه الطريقة يعيد الاعتبار لدور العمل التطوعي في فلسطين ، مع العلم ان مركز حنظلة الثقافي قد احيى يوم الاسير الفلسطيني بأمسية ثقافية فنية قبل يومين ، كرم فيها أهالي اسرى القرية ، محمد فلنة المعتقل منذ قبل اتفاقية أوسلو ورشاد وأيمن كراجة المعتقلين اداريا ، وفارس ومحمد حسين فلنة وذياب كراجة والاسير رامي كراجة ، وسلط الضوء على قضية اسرى القضية الفلسطينية في سجون العالم ، جورج عبد الله وكارلوس الفنزويلي في السجون الفرنسية والأسيرة رسمية عودة المعتقلة في سجون أمريكا .
وتعتبر فعالية اليوم هي الفعالية الختامية لأسبوع ربيع صفا ، الذي انطلق احياء لذكرى يوم الارض وانتهى اليوم في ذكرى يوم الاسير الفلسطيني ، حيث ينظم مركز حنظلة الثقافي فعاليات أسبوع الربيع سنويا في ذات الفترة ، تأكيدا منه على دوره في نشر الوعي و الثقافة الوطنية
في الختام ، شكر مركز حنظلة كل من ساهم في إنجاح هذه الفعاليات من مجموعات شبابية ومؤسسات ووسائل اعلام .








لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق