اغلاق

لجنة الأسرى تنظم فعالية داعمة ومساندة للأسرى المرضى

نظمت لجنة الأسرى التابعة للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين بالشراكة مع الحملة الدولية للتضامن مع أحمد سعدات مهرجاناً داعماً ومسانداً للأسرى المرضى ،


مجموعة صور من المهرجان

حمل عنوان"مقبرة الشهداء الأحياء" حيث أُقيم على أرض السرايا مقبرةً رمزية وُضع فيها قبور تحمل صور وأسماء الأسرى المرضى .
شارك بالمهرجان الذي أقيم على شرف يوم الأسير الفلسطيني عدد كبير من ذوي الشهداء والأسرى ومئات الرفيقات والرفاق وعدد من ممثلي القوى الوطنية والإسلامية بالإضافة لحضور واسع من قبل الصحفيين ووسائل الإعلام.
من جانبه ، وجه عضو اللجنة المركزية العامة للجبهة ومسؤول لجنة الأسرى علام الكعبي " تحية الصمود والكبرياء إلى أسرانا البواسل في سجون الاحتلال معرباً عن شكره وتقديره للحضور الذين جاءوا لدعم وإسناد قضيتهم العادلة ".
وأوضح " بأن القبور الرمزية التي وضعت بأسماء الأسرى المرضى تعبر عن مدى خطورة أوضاعهم الصحية وعن سياسة الموت البطيء والإهمال الطبي التي يتبعها الاحتلال بحقهم ".
وتابع الكعبي القول : "إن واقع الأسرى المرضى والموت البطيء الذي يتعرضون له يكشف عن فشل المؤسسة الرسمية التي لم تقم بالحد الأدنى من مسئولياتها الأخلاقية تجاه الأسرى بشكل عام والأسرى المرضى بشكل خاص وتركتهم ضحية لسياسة الإهمال داخل السجون".
بدوره ألقى عضو المكتب السياسي لجبهة النضال الشعبي رفيق أبو ضلفة كلمة لجنة الأسرى للقوى الوطنية والإسلامية قال فيها : "من الواجب تجاه الأسرى أن نظل معهم ونساندهم في خندق الصمود وأن تظل قضية الأسرى على سلم أولويات وأجندات القيادة والقوى والمؤسسات الوطنية ".
على صعيد آخر ألقى شقيق الأسير يسري المصري كلمة طالب فيها فصائل المقاومة " بعقد المزيد من صفقات التبادل للإفراج عن كافة الأسرى " ،وتخلل المهرجان فقرة شعرية تحكي معاناة الأسرى ألقاها الشاعر توفيق الحاج.



لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق