اغلاق

الفنون الجملية بجامعة الأقصى تناقش مشروع تخرج الطالبات

ناقشت كلية الفنون الجميلة في جامعة الاقصى عددا من مشاريع التخرج للطالبات، بحضور نائب رئيس الجامعة للشؤون الثقافية والعلاقات العامة أ.د. نعمات علوان،


كلية الفنون الجملية بجامعة الأقصى تناقش مشروع تخرج الطالبات
 
وعميد كلية الفنون الجميلة د. نبيل طه، و أ محمد مسلم و أ . عوني حمدان، ولفيف من أعضاء الهيئة التدريسية للكلية ، وعدد من الطالبات وذويهم.
بدورة أكد أ. د. علوان على "أن الفن الفلسطيني يعبر عن معاناة الشعب الفلسطيني والمراحل التي مرت بها القضية الفلسطينية والإحداث التي تداولها الفنانين عن طريق الرسم والتصوير والنقش"، مبيناً " أن الصورة لها تأثير وفاعلية على عقول الجميع"،  وأوضح "أهمية اختصاص الفنون الجميلة  بالجامعة  كونه يعمل على تزويد الطالب بالقدرة الكافية لعمل التصاميم المختلفة في المجالات كافة سيما التي تحاكي معاناة الشعب الفلسطيني" ،  معبراً "عن مدى الرضا للمشاريع المقدمة والتي جاءت كخطوة أولى لهم في طريق النجاح والانطلاق بقوة نحو سوق العمل المحلي"، مهنئاً "الطالبات بهذه المشاريع المتميزة".
من جهته بين د. طه " أن كلية الفنون الجميلة في جامعة الأقصى تهدف إلى إعداد وتأهيل خرجين متميزين في فروع الفنون التشكيلية لتلبية احتياجات سوق العمل بمهنية متميزة، وتصقل مواهب ومهارات الطلبة ،  وتعنى بالبحوث والدراسات وتقديم الاستشارات لخدمة المجتمع وتعمل جاهدة على تنشيط الحركة الفنية والثقافية والتقنية"، متمنياً "للطالبات التوفيق والنجاح".
يذكر " أن عدد المشاريع التي تمت مناقشتها هي أربعة عشر مشروع تطرقت إلى الواقع المرير الذي يعيش فيه شعبنا ومعاناته من الممارسات الإسرائيلية المتواصلة بحقه وبحق الأسرى الفلسطينيين".
 




لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق