اغلاق

رام الله: جمعية اللد الوطنية تكرم أمهات الشهداء والأسرى

كرمت جمعية اللد الوطنية برعاية محافظ رام الله والبيرة د.ليلى غنام وحضور العميد رشيدة المغربي رئيسة وحدة النوع الإجتماعي في الأمن الوطني، وحشد من ممثلي الأجهزة


خلال حفل التكريم

والأهالي أمهات الشهداء والأسرى وعائلاتهم تقديرا لدورهم النضالي والوطني.
ولفتت المحافظ غنام "أن اتهامات الإحتلال وإعلامه الأسود لها بالإرهاب بسبب زيارتها وتفقدها وتواصلها الدائم مع أمهات الشهداء والأسرى لن تثنيها عن مواصلة الدرب الذي بعتبر مبدأ راسخ بالنسبة لها"، حيث قالت :" إذا كانت زيارتي لعائلات الشهداء والأسرى إرهابا فليشهد التاريخ أنني رأس الإرهاب، حيث نزلت عن المنصة داعية أمهات الأسرى وعلى رأسهم إم ناصر أبو حميد لإعتلاء المنصة، مشددة أن أمهات الشهداء والأسرى وأسرهم مفخرة لكل فلسطيني" .
ونقلت المحافظ تحيات الرئيس للحضور، مشددة على "أن قضية الأسرى أولوية وطنية ولا يمكن أن يكون هناك سلام دون تبييض السجون، موجهة تحيات فخرها واعتزازها لأٍرانا البواسل وأسيراتنا الماجدات" .
وعرّجت المحافظ على "معاناة شعبنا في اليرموك، مشيرة أن على العالم التدخل لإنهاء هذا الإرهاب الممارس بحق شعبنا في كافة أماكن تواجده".
وحيت المحافظ جمعية اللد لمادراتها الإجتماعية والوطنية المتميزة مؤكدة على التكامل بين كافة المؤسسات الرسمية والشعبية لصالح أبناء شعبنا.
بدوره، شدد ناصر رمانة رئيس الجمعية على أن أمهات الأسرى والشهداء وذويهم أولوية وطنيه، مستذكرا شهداء ومصابي جمعية اللد ومواقفهم المشرفة ونضالهم المتواصل، متمنيا الشفاء للجرحى، ومثمنا مواقف المحافظ غنام الداعمة للجمعية ولقطاعات شعبنا بشكل عام.
وقدم خلال الحفل قصائد شعرية وووصلات من التراث الوطني الفلسطيني، وتم تكريم الأهالي تقديرا لدورهم الريادي وصبر وصمود ابنائهم.
 











لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق