اغلاق

المحرر خالد حمدوني يتضامن مع رفاقه في الأسر

وجه الأسير المحرر خالد حمدوني (32عاما) رسائل تضامنية مع رفاقه الأسرى داخل السجون الإسرائيلية، وذلك عبر حمل شعارات تضامنية تؤكد على "دعم الأسرى الفلسطينيين"



من أمام مسجد الفاتح في مدينة اسطنبول التركية .
وفي حديث مع الأسير المحرر أكد على "ان هذه الرسائل التضامنية جاءت استكمالا للحملة التي أطلقتها مؤسسة يوسف الصديق لرعاية السجين مع بداية شهر نيسان والتي دعت من خلالها جميع الأسرى المحررين في الداخل الفلسطيني لتكثيف حملاتهم التضامنية مع رفاقهم في الأسر".
يذكر أنه كان قد تم الإفراج عن  المحرر حمدوني في العام 2013 وذلك بعد أن قضى تسع سنوات داخل السجون والمعتقلات الإسرائيلية .

لمزيد من اخبار عالمية وسياسية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق