اغلاق

الشعبية رفح تنظم مسيرة ووقفة في يوم الأسير

نظمت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في محافظة رفح، مسيرة ووقفة داعمة ومساندة على شرف يوم الأسير الفلسطيني،


مجموعة صور من المسيرة والوقفة برفح

انطلقت من ميدان العودة بالمحافظة وجابت شوارع المدينة، وتوقفت عند ميدان الشهيد أبوعلي مصطفى "النجمة"، بمشاركة واسعة من قيادات وكوادر وأعضاء الجبهة والعمل النقابي وروابط المرأة وأسرى محررين، وقيادات وطنية واعتبارية.
ورحب عريف الوقفة أحمد بركات بالحضور، وألقى إياد أبو لولي كلمة الجبهة، أكد فيها أن "الاحتلال ما زال ماضٍ في عنجهيته وسياساته التي تستهدف جماهير شعبنا بشكل عام والأسرى بشكل خاص".
وأشاد "بصمود المناضلة خالدة جرار والتي اعتقلها الاحتلال من منزلها في رام الله، وذلك بعد رفضها قرار ابعادها إلى أريحا منذ أربعة شهور، والرفيقة جرار مثّلت النموذج والمثال الحي للمناضلة الفلسطينية عبر سنوات اعتقالها ونضالها ضد الاحتلال، وحتى بعد انتخابها للمجلس التشريعي الفلسطيني".
وقال أبولولي: " ليس غريباً أن تتزامن وقفتنا مع المناضلة جرار والأسرى في سجون الاحتلال مع إحيائنا ذكرى اختطاف الرفيق الأمين العام أحمد سعدات من سجن أريحا، وذكرى يوم الأسير الفلسطيني وذكرى يوم الأسير العربي، فتضحيات شعبنا ما زالت مستمرة في سبيل إحقاق حقوقه".
واستدرك أبولولي قائلاً: " لن نقبل بأقل من فك الحصار بالكامل، وإعادة فتح المعابر، ورفع القيود عن حركة البضائع ومواد البناء، وندعو لالغاء الاجراءات والقوانين التي تزيد من معاناة المواطن، وفي مقدمتها ضريبة التكافل الاجتماعي التي فرضتها كتلة حركة حماس البرلمانية، فهي ضريبة غير منطقية وغير مقبولة وغير مبررة في ظل ظروف اقتصادية بالغة السوء يعيشها سكان قطاع غزة".
وألقى القيادي في حركة الجهاد الإسلامي القذافي القططي، كلمة القوى الوطنية والإسلامية مؤكداً أن "هذه الوقفة الداعمة والمساندة للأسيرات والأسرى في سجون الاحتلال، هدفها تجديد العهد والوعد مع الشهداء والأسرى والمناضلين والكادحين من أبناء شعبنا، ومع هموم الوطن والمواطن، ومع من أرهقهم الانقسام وأضعف صمودهم".



















لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق