اغلاق

الشعبية تنعى المناضل علي جبر ‘أبو ناصر‘ بغزة

نعت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، باسم أمينها العام أحمد سعدات، ونائبه أبو أحمد فؤاد وباسم مكتبها السياسي ولجنتها المركزية وكافة كوادرها في الوطن والشتات،




المناضل القومي والمؤسس علي جبر " أبو ناصر"، الذي "رحل في مخيم البريج بعد حياة حافلة بالعطاء والعمل النضالي، وهو من مواليد عام 1937، وينحدر من قرية المغار في المناطق المحتلة عام 1948".
وجاء في بيان النعي الذي وصلت نسخة عنه موقع بانيت وصحيفة بانوراما "
لقد شكّل رحيله خسارة كبيرة للجبهة الشعبية ولجماهير شعبنا، حيث كان من أوائل الرفاق الذين انخرطوا بالعمل النضالي، والتحقوا في حركة القوميين العرب منذ بداية تأسيسها، ومن ثم الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، وكان رمزاً من رموز العمل الفدائي، خصوصاً في محافظة الوسطى، مكرساً حياته في الدفاع عن المخيم واللاجئين، وعلى اثر نشاطه تعرض الرفيق المناضل للملاحقة، والاعتقال أكثر من مرة من قبل قوات الاحتلال الصهيوني".
وتوجهت الجبهة الشعبية "بخالص عزائها لعائلة جبر وجماهير شعبنا برحيل هذا المناضل الكبير، فإنها تعاهده بالمضي على ذات المبادئ والقيم النضالية والثوابت التي عاش وضحى من أجلها".

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق