اغلاق

بنك مركنتيل معليا يتواصل مع زبائنه من مدقـّقي الحسابات

إستضاف لورنس خميسة، مدير فرع معليا في بنك مركنتيل، لقاءً لمدققي الحسابات من معليا والمنطقة، وذلك في قاعات الرابية.

 
مجموعة صور خلال اللقاء

وقد شارك في اللقاء كل من عوني أبو سالم، مدير منطقة عكا في بنك مركنتيل،  أنس أدلبي- مدير قسم الإعتماد في منطقة عكا،  منسّق الإعتمادات في المنطقة، السيد عبودي وماجد قراقرة- مسؤول قسم التسويق في البنك- منطقة عكا.
 لورنس خميسة إفتتح اللقاء مرحبًا بالحضور وشكر مدققّي الحسابات على مشاركتهم باللقاء.
وبعد أن قدّم السيد خميسى طاقم إدارة منطقة عكا، تحدّث عن الفعّاليات التي ينظمها البنك وحرصه على تطوير المصالح في معليا والمنطقة لصالح المجتمع.
عوني أبو سالم، مدير منطقة عكا، قدّم عرضًا محوسبًا عن بنك مركنتيل وأكد على الأقدمية التي يتمتع بها البنك في المجتمع العربي، وعلى معرفته وإلمامه وعلاقاته طويلة الأمد، والتي بفضلها يقدّم البنك لزبائنه خدمات مهنية وبأعلى المستويات.
وتطرّق أبو سالم إلى المنتجات المميزة والخاصة التي يقدمها البنك في جميع المجالات، وشدّد على تخصّص وخبرة البنك في مجال العمل عبر صناديق للمصالح الصغيرة والمتوسطة.

" المساهمة لصالح المجتمع هي جزء من عملنا ونشاطنا المتواصل"
وفي نهاية حديثه تطرّق أبو سالم أيضًا إلى سياسة البنك "الرامية إلى دعم وتعزيز الثقافة والتربية، والتي تتمثّل في الاهتمام بجيل الشباب وعرض قروض مميّزة لتمويل الدراسة الأكاديمية بشروط جذّابة، وكذلك تمويل الدراسة لامتحانات البسيخومتري وما أشبه".
يذكر انه " إلى جانب هذه المنتجات يهتم البنك بالنهوض بالمجتمع بواسطة نشاطات وفعّاليات واسعة لصالح المجتمع، إما عن طريق التبرّعات ورعاية مناسبات وإما بواسطة قيام الموظفين بالتطوّع من أجل المجتمع".
وقال أبو سالم:  "المساهمة لصالح المجتمع هي جزء من عملنا ونشاطنا المتواصل، ونحن نقوم بذلك جنبًا إلى جنب مع عملنا ونشاطنا التجاري".
وذكر  أبو سالم، بشكل خاص، مشروع "إنطلق"، والذي في إطاره يقّدم البنك منحًا لتمويل الدراسة الأكاديمية للعشرات من الطلاب العرب الذين يدرسون بالكليات والجامعات مِمن يواجهون صعوبة في تمويل دراستهم.
ويجدر بالذكر أن مركنتيل يشارك في هذا المشروع منذ عدّة سنوات، حيث قام بتوزيع مئات المِنح. كذلك تحدّث السيد أبو سالم عن مشروع "حاسوب لكل ولد" الذي يشارك أيضًا فيه بنك مركنتيل والذي في إطاره يحصل تلاميذ من عائلات مستورة على حواسيب وبرامج محوسبة ودورات إرشاد. وأوضح:" بهذه الطريقة نهتم بأن يتمكّن هؤلاء التلاميذ من معايشة التطوّر والتقدم، ومن التعلم والعمل والاستمتاع بالحواسيب".  

لمزيد من اخبار ترشيحا والمنطقة اضغط هنا
لمزيد من الاخبار المحلية اضغط هنا


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ panet@panet.co.il

لمزيد من اخبار محلية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار محلية
اغلاق